العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    18 باحثاً ينجزون الإسناد العراقي في القراءات السبع

    احتفل مجمع القرآن الكريم بالشارقة، بتحقيق وتنقيح وضبط الإجازة العراقية في القراءات السبع وسندها المتصل إلى النبي محمد، صلى الله عليه وسلم، والذي تحقق بعد 6 أشهر من العمل الدؤوب بجهود فريق من 18 باحثاً متخصصاً من دول متعددة، الذين عكفوا على تحقيق وتنقيح وضبط الإجازة العراقية.

    وكان هذا الإسناد النفيس قد عانى مجموعة من الإشكالات العلمية التي أخفق الباحثون لعقود من الزمن في حلها، وقد قام فريق الباحثين باستقصاء وجمع عدد كبير من المخطوطات النادرة الأصلية للإجازات الإقرائية لبلاد الرافدين.

    كما عمل الفريق على مقابلة هذه المخطوطات وضبطها وتدقيقها وتحليلها ورصد الفروقات بينها ودراسة جميع الإشكالات العلمية ومعالجتها بشكل علمي رصين، حتى خرجت بإسناد صحيح متصل محقق مهذب.

    وبهذه المناسبة أقام مجمع القرآن الكريم بالشارقة حفلاً افتتح بتلاوة آيات من الذكر الحكيم بالطريقة العراقية تلاها القارئ الشيخ عبد الرزاق الدليمي.

    ثم ألقى الأمين العام للمجمع الشيخ شيرزاد عبد الرحمن طاهر كلمة قال فيها: إن المجمع يسعى بهذا العمل الجليل المبارك إلى تحقيق الرّؤية السّديدة لحضرة صاحب السّموّ الشّيخ الدكتور سلطان بن محمّد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة والرّئيس الأعلى لمجمع القرآن للارتقاء بالإنسان وربطه بكتاب اللّه عز وجل، حتّى يصبح القرآن حياة قلبه ونور بصره وهداية طريقه، وليكون الـمجمع بهذا العمل الـمبارك قد نصح للأمّة في دينها وقرآنها، وأدّى جزءاً من رسالته السّامية الّتي أنشئ لأجلها، وأدّى فرض الكفاية، ورفع الحرج عن أفراد الأمّة وجماعاتها وقد حقق بعضاً من الأهداف العليا التي أنشئ من أجلها.

    طباعة Email