العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    حقيقة تعرض الفنانة دلال عبد العزيز لانتكاسة صحية جديدة

    نفى الدكتور محمد النادي عضو اللجنة العلمية لمكافحة كورونا في مصر ، ما تردد عن تعرض النجمة دلال عبد العزيز لانتكاسة صحية جديدة، بعد تداول أنباء عن عدم قدرتها على المشي وصعوبة عودتها إلى منزلها.

     وأكد أن حالة دلال عبد العزيز "مستقرة" وهذا لا يعني التحسن أو التدهور، لافتا إلى أن أزمة النجمة المصرية لم تعد مع فيروس كورونا، وإنما مع إنخفاض نسبة الاكسجين في الدم وحاجتها الدائمة لمصدر تنفس صناعي.

    وأشار الدكتور محمد النادى عضو اللجنة العلمية لمكافحة كورونا، خلال مداخلة هاتفية في برنامج "حضرة المواطن"، على شاشة "الحدث اليوم"، إلى أن حالة الفنانة دلال عبد العزيز تتماثل للشفاء ببطء ولكنها لا تزال فى حاجة إلى الأكسجين بطرق إمداد تنفس صناعى - غير النافذ - أى بدون استخدام أنبوبة حنجرية.

    يذكر أن عدة مصادر تحدثت عن انتكاسة في حالة دلال عبد العزيز الصحية، وسؤالها الدائم عن زوجها الفنان الراحل سمير غانم، وبنفس الوقت تحدثت مصادر أخرى عن تحسن حالتها ونقلها من غرفة العناية المركزة المخصصة لحالات كورونا إلى غرفة عناية عادية، وهو ما استدعى تدخل الإعلامي رامي رضوان لتوضيح حقيقة الموقف.

    وأشار رامي إلى إن الحالة الصحية الخاصة بدلال عبد العزيز لا تسمح لها بالتحرك إلا بمساعده المحيطين بها، حيث أن الأطباء أكدوا ضرورة عدم بذلها مجهود زائد عن المسموح به في تلك المرحلة الدقيقة والحساسة.

    تابع قائلا عبر برنامج مساء DMC: الحالة الصحية في الوقت الراهن لا يمكن أن توصف بأنها تشهد تحسنا كبيرا، ولكنها تشهد استقرارا.

    ونفي رامي، خروج دلال عبد العزيز إلى غرفة عاديه قائلة لم يحدث ذلك، ولكن ممكن نعتبر الشائعات هذه المرة "فال خير".

    طباعة Email