العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    في ثامن دورات برنامج «تنوين» ضمن مركز «تشكيل»

    حكايات «تصميم وعلم» نبضها البيئة الإماراتية

    • الصورة :
    • الصورة :
    • الصورة :
    صورة

    اختار مركز تشكيل 4 مصممات من بين 58 تقدموا، للمشاركة في البرنامج التدريبي المهني «تنوين» الممول بالكامل والخاص بتصميم المنتجات، تحت شعار «التصميم والعلم»، والذي يستمر لمدة عام، ويُشرف عليه مرشدون محليون وعالميون، حيث انطلقت المشاركات في البرنامج منذ 16 يناير الماضي، في رحلة بحث وتجريب لتصميم نموذج لمنتج مستوحى من البيئة الإماراتية، ليجري تطويره إلى نموذج تجريبي مع انتهاء البرنامج بتاريخ 13 نوفمبر المقبل، يتم تصنيع الناجح منها في الدولة، وطرحه في فعاليات أسبوع دبي للتصميم 2021.

    حلول

    وقع اختيار مركز تشكيل على كل من المصممات إيمان شفيق، نهير زين المسلمي، تسنيم التيناوي، وخولة محمد البلوشي، للمشاركة في ابتكار تصاميم إبداعية وعملية، بالتعاون مع مهندسين وعلماء مقيمين في دولة الإمارات، لتعزيز قدراتهم البحثية ومعرفتهم وفهمهم للتصميم المستدام، الذي يقدّم حلولاً للمشكلات، والتي تتسق مع أطروحات المركز، الذي نجح منذ انطلاقه في تدريب 26 مصمماً، وأسفر عن ابتكار 39 إصداراً محدوداً من قطع الأثاث والديكور والإنارة، والتي تُعرض مجموعة مختارة منها، ضمن مجموعة تنوين المتاحة للشراء.

    وتشمل مجموعة مبادرات «تشكيل» برنامج تنوين، الذي يختار مجموعة من المصممين الناشئين المقيمين في الإمارات للمشاركة في برنامج تطوير على مدى تسعة أشهر، يطوّرون خلاله منتجاً مستلهماً في جوهره من بيئة الإمارات العربية المتحدة.

    من جهة أخرى، يدعو برنامج الممارسة النقدية الفنانين البصريين إلى المشاركة في برنامج تطوير على مدى سنة واحدة، يتخلله العمل في الاستوديو، والإرشاد والتدريب، فيما يثمر عمل الفنان عن تقديم معرض منفرد له.

    مهن

    ومن جانب آخر، تسهم منصة «ميك ووركس» الإلكترونية في تعزيز الروابط بين العقول المبدعة والمصنّعين، لتمكين المصممين والفنانين من الوصول إلى قطاع الصناعة في الإمارات العربية المتحدة بدقة وفعالية، إلى جانب فعاليات المعارض وورش العمل للمشاركة في الممارسة الفنية، ودعم بناء القدرات وتعزيز أعداد الجماهير الهاوية للفن في الإمارات العربية المتحدة، وذلك عبر برنامج العضوية، الذي يتيح للمواهب والمهتمين الانضمام لهذا المجتمع الإبداعي، والاستفادة من المنشآت والاستوديوهات الواسعة لصقل مهاراتها، والاضطلاع بأعمال تعاونية ومزاولة المهن.

    حلول مستدامة

    وأكّدت ليسا باليتشغار نائب مدير مؤسسة «تشكيل»، أسهم برنامج «تنوين» للتصميم في نمو قطاع التصميم، من خلال الاستثمار في مواهب التصميم الناشئة في الإمارات من 11 دولة لتصميم وإنتاج إصدارات محدودة من التصميم حتى الانتهاء، حيث يعد البرنامج لمحترفي التصميم الناشئين، الذين يسعون إلى تنمية مهاراتهم والخوض في غمار التجريب، عبر خطة تطوير مهنية.

    2013

    بدأ «تشكيل» تقديم التدريب المهني التخصصي في تصميم المنتجات في العام 2011، بالتعاون أولاً مع هيئة دبي للثقافة والفنون ورابطة الحوار الإبداعي في مدينة برشلونة الإسبانية، ثم مع مختبرات «بال» البريطانية، وأطلق المركز برنامج «تنوين للتصميم» في العام 2013 وطرح أول المنتجات التي صدرت عن البرنامج في «أيام التصميم بدبي». وجرى في الدورة الثامنة من البرنامج تكليف المشاركين بتصميم حلول قائمة على الاستفادة من التعاطف الجمعي واستلهام الطبيعة.

    طباعة Email