«المنصة 3» يكرّس حضور الدراما العربية عالمياً

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

انطلقت أول من أمس، أحداث الموسم الثالث من مسلسل «المنصة» - The Platform، بعد سلسلة من النجاحات التي حققها في الجزأين الأول والثاني، وقد نظمت الشركة الإماراتية المنتجة للعمل «فيلم جيت» للإنتاج، مساء أول من أمس، بالتزامن مع انطلاق الموسم الثالث من «المنصة»، ندوة فنية افتراضية بعنوان «المنصة.. إلى أين؟»، شارك فيها بعض أبطال العمل وتحدثوا خلالها عن تجربتهم في المسلسل، ومدى ترابطهم مع الشخصيات التي جسدوها خلال التصوير، كما استعرضوا البُعد الاجتماعي والثقافي والدرامي للعمل وأهم العناصر التي ساهمت بنجاح أجزائه الثلاثة، وقد أدار الندوة الإعلامي ربيع الهنيدي بحضور مجموعة من ممثلي الوسائل الإعلامية المحلية والعربية.

يقدم «المنصة» الذي يعرض على شبكة NETFLIX العالمية وتلفزيون أبوظبي، في موسمه الثالث المزيد من الأحداث المثيرة والشيقة، مع انكشاف الكثير من الحقائق والأحداث الغامضة، وهو من إنتاج وإشراف عام للمنتج والكاتب والمخرج الإماراتي منصور اليبهوني الظاهري، ومن كتابة هوزان عكو وإخراج ياسر سامي.

وخلال الندوة، عبر الفنان الإماراتي أحمد الجسمي عن سعادته البالغة بأن يكون أحد أبطال هذا العمل المميز والمتفرد، سواء في إنتاجه الضخم أو طرحه المختلف، وقال: «أنا سعيد بالعمل مع كوكبة من النجوم من جميع أنحاء الوطن العربي، لا شك بأن الإنتاج الدرامي الخليجي والعربي كان لا بد من أن يتغير عن المشهد التقليدي وتركيزه على مبدأ الثلاثين حلقة ومواسم زمنية محددة، وأنا كممثل ومنتج أرى أن نركز على تقديم عمل ناجح ومتميز يناسب الواقع والمنصات الرقمية الجديدة، ونفخر بأن هذا العمل الإماراتي وصل إلى العالمية ليكون ضمن قائمة الأكثر مشاهدة».

ووجه الفنان السعودي عبد المحسن النمر شكره لفريق العمل الرائع والمميز والذي نقلهم إلى مستوى آخر مميز، وقال: «يمتلك العمل هدفاً وقضية نبيلة، تشكل أساس توحدنا في المنطقة العربية وأهمية العمل المشترك، فـمنصور شخص مبدع لديه مشروعه الخاص من بداية تكوين الفكرة، وله صولاته وجولاته مع شركات إنتاج عالمية مثل هوليوود والكثير من المنصات المهمة، وكان حلمه أن يقدم عملاً عربياً بصيغة إماراتية، خصوصاً أن دولة الإمارات تجمع جنسيات عربية مختلفة على أرضها تأكيداً على نهج التسامح والتعايش».

من ناحيته أكد الفنان السوري باسم ياخور أن كل أجزاء «المنصة» متميزة، لا سيما أن كل جزء فيه له قصة وهوية مختلفة، وقال: «انضممت إلى الجزأين الثاني والثالث بعد مشاهدتي للجزء الأول الذي لاقى نجاحاً كبيراً، ورأيت أن انضمامي لفريق العمل ومجموعة من أهم النجوم العرب يمثل إضافة فنية ثمينة في مسيرتي».

طباعة Email