العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    المعارض .. احتفاء سنوي بلقاء القارئ والكتاب

    • الصورة :
    • الصورة :
    • الصورة :
    صورة

    تعتبر معارض الكتب فرصة حقيقية للجمهور والأدباء للتعرف إلى آخر الإصدارات، وشراء بعضها، ولكل تقاليده وميوله في هذا الأمر، لكن النتيجة هو اقتناء مجموعة كبيرة من الكتب، ويساعد على هذا كثرة الخيارات المعروضة وأهميتها بالنسبة للزوار.

    تجذب هذه المعارض القارئ العادي والأدباء، الذين تحدثوا لـ «البيان» عن كيفية اختيارهم لكتبهم. وأشاروا إلى أن معرض أبوظبي الدولي للكتاب الذي اختتم 29 مايو الماضي، كان بالنسبة لهم فرصة كبيرة لشراء كتب كانوا ينوون شراءها، إلى جانب كتب أخرى جذبتهم فضموها إلى قائمة مشترياتهم.

    بعد غياب

    الكاتبة والمحاضرة في الدبلوماسية الثقافية إيمان اليوسف، قالت: جاء معرض أبوظبي الدولي للكتاب، بالنسبة لي ولكل مثقف وكاتب وناشر ومترجم وكل فرد حيوي في المشهد الثقافي والأدبي بعد انقطاع طويل للمعارض بالشكل الذي تعودناه.

    وتشرفت بالمشاركة في إحدى الجلسات التي نظمها معهد غوته بين كاتبين هما الكاتبة الألمانية أولا لينزه والكاتب المصري هشام الخشن حول روايته «حدث في برلين». وأيضاً شاركت بجلسة من تنظيم مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للمعرفة مع الكاتبة منصورة عز الدين.

    وأوضحت اليوسف: تمكنت من زيارة المعرض، قبل انتهائه بيوم. لم أكن أحمل معي قائمة بالكتب التي أنوي اقتناءها، على عكس عادتي. فقد تعودت أن أحمل قائمة طويلة معي لكل معرض، وأن أمر على عددٍ من دور النشر التي أثق باختياراتها وأتوق لإصداراتها، ثم أترك المجال لاستكشاف الجديد وغير المتوقع من دور النشر والإصدارات.

    إصدارات جديدة

    الكاتب والإعلامي في قناة «سما دبي» وليد المرزوقي، قال: زرت معرض أبوظبي الدولي للكتاب لأوقع كتابي «بصمة محمد»، وكان الإقبال جيداً وسط الإجراءات الاحترازية المشددة. وخلال المعرض أهداني مجموعة من الأصدقاء إصداراتهم الجديدة، مثل رواية «القرية التي حلقت فوقها الملائكة» لفيصل السويدي، و«حصاد اللحظات» لمحمد جاسم الأنصاري.

    وذكر المرزوقي: حضرت أيضاً حفل توقيع كتاب الدكتور حمد بن صراي «مريم جمعة فرج سدرة السرد الإماراتي». وفي اليوم التالي ذهبت للمعرض لشراء الكتب التي أريدها، ووجدت نفسي أشتري كتباً جذبتني عناوينها، منها لرواد الأدب العربي مثل أنيس منصور وغيره. وأخيراً، أكد المرزوقي أن معارض الكتب فرصة جيدة، تجذب الزائر إلى عناوين لم تكن في باله وهو ما قد يدفعه لتصفحها وشرائها.

    عناوين جذابة

    الروائية تهاني الهاشمي، قالت: في معارض الكتاب حيوات كثيرة، فكل كتاب هو عالم في قصته وتفاصيله، وكل من يذهب إلى المعرض لا بد أن يستكشف الكثير من الكتب والقصص التي لم تكن في باله وهو ما يحفزه إلى القراءة.

    وذكرت الهاشمي: حرصت على شراء الروايات التي وصلت للقائمة القصيرة في الجائزة العالمية للرواية العربية، كما اشتريت مجموعة من الكتب التي يصعب الحصول عليها في المكتبات. وإلى جانب هذا لدي علاقة مميزة مع الأغلفة وعندما يعجبني غلاف أتصفح الكتاب، وأقرأ النبذة الموجودة على غلافه الخلفي.

    إهداءات

    الموسيقية والكاتبة إيمان الهاشمي قالت: في معارض الكتب تفرض رائحة الكتب نفسها مثلما تفرض رائحة الشواء نفسها على الإنسان فيشعر أنه جائع. وأضافت: رائحة الكتب تشعر الدماغ بالجوع ولا يمكن أن يسكت هذا الشعور إلا بشراء وقراءة الكتاب.

    طباعة Email