محمد العلي: المعرض أعاد الحياة للفعاليات الثقافية الدولية الكبرى

«تريندز» يختتم مشاركة مميزة في أبوظبي الدولي للكتاب

وجه الدكتور محمد عبدالله العلي الرئيس التنفيذي لـ«تريندز للبحوث والاستشارات» الشكر لمركز أبوظبي للغة العربية على نجاحه في تنظيم فعاليات الدورة الثلاثين لمعرض أبوظبي الدولي للكتاب.

وأشاد العلي بالإجراءات التنظيمية والاحترازية التي تم تطبيقها على مدار أيام المعرض، والتي استطاعت أن تضمن سلامة زواره وانتظام فعالياته المتنوعة بكل كفاءة.

وأكد العلي أن أهمية الدورة الثلاثين لمعرض أبوظبي الدولي للكتاب لا تكمن فقط في كونها أعادت الحياة مجدداً لمعارض الكتاب والفعاليات الثقافية الدولية الكبرى في ظل استمرار جائحة «كوفيد 19»، وإنما أيضاً لأنها تعد شهادة على سلامة النهج الذي تتبناه الإمارات في التعامل مع الجائحة، وقيادتها الموفَّقَة في جهود التعافي المستدام على الصعد كافة.

وأعرب العلي عن سعادته بمشاركة «تريندز للبحوث والاستشارات» للمرة الأولى في المعرض الذي يعد أهم مظاهر القوة الثقافية الناعمة لدولة الإمارات، حيث استطاع أن يرسخ مكانته ضمن أهم معارض الكتاب في المنطقة والعالم.

وكان جناح «تريندز للبحوث والاستشارات» في معرض أبوظبي الدولي للكتاب في دورته الثلاثين قد شهد إقبالاً متزايداً من المسؤولين والدبلوماسيين والكُتّاب والإعلاميين والدارسين، فضلاً عن ممثلي عدد من السفارات الأجنبية في دولة الإمارات الذين حرصوا على الاطلاع على إصداراته العلمية المتنوعة، والتعرف على طبيعة أنشطته البحثية والعلمية والاستشارية والتدريبية.

وقام بزيارة جناح «تريندز» الدكتور علي راشد النعيمي عضو المجلس الوطني الاتحادي، الذي أشاد بإصدارات المركز وبطبيعة الدور الذي يقوم به في تعزيز مسيرة البحث العلمي، وأكد أن «تريندز» مركز يتعاطى مع التحديات في إطار يتسم بالعمق والشمولية واستشراف المستقبل.

 كما زار جناح «تريندز» في معرض أبوظبي الدولي للكتاب كلٌّ من الدكتور عارف سلطان الحمادي نائب الرئيس التنفيذي لجامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا وعضو مجلس إدارة «تريندز للبحوث والاستشارات»، واللواء ثاني بطي الشامسي مدير أكاديمية سيف بن زايد للعلوم الشُّرَطية والأمنية، واللواء خليفة محمد الخييلي مدير قطاع المالية والخدمات بالقيادة العامة لشرطة أبوظبي، وعبدالله راشد بن دلموك الرئيس التنفيذي لمركز حمدان بن راشد لإحياء التراث بدبي، والدكتور سيف راشد الجابري عضو جمعية الإمارات لرعاية الموهوبين ورئيس اتحاد الأكاديميين والعلماء العرب ومؤسس دار سيف الجابري، ومحمد إبراهيم الحمادي رئيس مجلس إدارة جمعية الصحافيين الإماراتية، وراشد خلفان النعيمي المدير التنفيذي لمكتب الإعلام في وزارة الثقافة، والدكتور خليفة الظاهري رئيس المستشارين في جامعة محمد بن زايد للعلوم الإنسانية، وغسان عباس سفير الجمهورية العربية السورية لدى الإمارات العربية المتحدة.

وكانت لـ «تريندز» العديد من المبادرات الإيجابية خلال فعاليات الدورة الثلاثين من معرض أبوظبي الدولي للكتاب، والتي حظيت بترحيب القائمين على المعرض وزواره؛ من بينها دعم أصحاب الهمم الذين زاروا المعرض وإهدائهم إصداراته المختلفة، فضلاً عن تقديم حسم كبير على إصداراته وصل إلى أكثر من 50% لزوار المعرض، وذلك من منطلق حرص «تريندز» على تشجيع ثقافة القراءة بين أفراد المجتمع.

كما أشاد زوار المعرض من المسؤولين والدبلوماسيين والإعلاميين والباحثين والكُتَّاب بإصدارات «تريندز» في المعرض، وخصوصاً «موسوعة جماعة الإخوان المسلمين» التي تشكل مرجعية موثّـقة حول الجماعة من منظور شامل، حيث تتناول روافدها الفكرية، وأطرها التنظيمية، وبناءها الاقتصادي، وتبين طبيعة ما تشكله من خطر وتهديد للأمن والسلم الأهلي في دول المنطقة والعالم أجمع.

هذا وقد تم تكريم الدكتور محمد عبدالله العلي الرئيس التنفيذي لـ«تريندز للبحوث والاستشارات» في ختام فعاليات المعرض من جانب نادي تراث الإمارات؛ تقديراً لدوره في دعم حركة البحث العلمي وتشجيع الباحثين الشباب وتمكينهم وتفعيل دورهم في خدمة المجتمع.

طباعة Email