وزير التربية يزور جناح مكتب التربية العربي لدول الخليج

زار معالي حسين بن إبراهيم الحمادي وزير التربية والتعليم، خلال جولته في معرض أبوظبي الدولي للكتاب، جناح مكتب التربية العربي لدول الخليج بمعرض أبوظبي الدولي للكتاب، حيث تفقد معاليه إصدارات مكتب التربية العربي لدول الخليج وأجهزته، إضافة إلى مجموعة الإصدارات الحديثة لعام 2021، الخاصة بالمركز التربوي للغة العربية لدول الخليج لعام في مجال اللغة العربية،

واطلع في الجناح على أهم تلك الإصدارات والاحتياجات التعليمية المرتبطة بالمواطنة وبالتنمية المستدامة في مناهج اللغة العربية، وتعليم القراءة للمبتدئين في ضوء المتطلبات اللغوية الشفوية، وتمكن معلمي اللغة العربية في مراحل التعليم العام من مهارات القرن الحادي والعشرين (دراسة ميدانية).

كما استمع معالي حسين بن إبراهيم الحمادي إلى شرح حول مختلف الإصدارات الأخرى، والتي شملت صعوبات تعلم القراءة والكتابة في الصفوف الأولى المظاهر والأسباب والعلاج، بجانب 3 بحوث أكاديمية (التدريس التأملي للنص المقروء لتنمية مهارات الكتابة الإبداعية، والتدريس التأملي للنص المقروء لتنمية مهارات الكتابة الإبداعية، أنماط القراءة بالمرحلة الثانوية في ضوء المستويات المعيارية لقراءة النص، وقراءة الصورة لتنمية مهارات الإنتاج اللغوي الإبداعي لدى طلاب المرحلة الثانوية)، جميعها تمخضت عن نواتج تمثلت في إعداد حقائب تدريبية، وجار التنسيق مع الدول الأعضاء لتنفيذها، حيث تستهدف جميعها ذوي الاختصاص من الدول الأعضاء بمكتب التربية العربي لدول الخليج.

وخلال زيارة معالي الوزير واطلاعه على أحدث الإصدارات وجه معاليه بضرورة الاستفادة من تلك الدراسات.

طباعة Email