الرسوم الرقمية موضوع جلسة «القرائي للطفل» في مكتبة الصفا

تستمر فعاليات «مهرجان الشارقة القرائي للطفل» في دورته الـ 12، التي تستمر حتى 29 مايو الجاري، حيث استضاف المهرجان كلاً من الكاتب والرسام الأمريكي مات لاموث والرسامة الإماراتية عائشة الحمراني، في جلسة حوارية حملت عنوان «الرسوم الرقمية»، تناولت تطور الرسوم الفنية والتوضيحية التي تتضمنها كتب الأطفال، وعاينت الفروق بين المدرسة التقليدية والرقمية.

وفي مستهل الجلسة الحوارية، التي عقدت في مكتبة الصفا للفنون والتصميم بدبي، وأدارتها الكاتبة الإماراتية شيخة المطيري، استعرضت عائشة الحمراني رسوم قصة «القائدان البطلان»، من تأليف صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وتوقفت عند تجربتها مع رسم لوحاتها، مبينة أن سبب خوضها لهذا المجال هو رغبتها في تقديم شخصيات نابعة من بيئتها.

وفي رده على سؤال حول الفرق بين المدرسة التقليدية في الرسوم المتحركة وبين نظيرتها الرقمية، أجاب الكاتب والرسام الأمريكي لاموث، بأن الفرق يكمن في عملية التطور، وقال: «أحترم أساليب المدرسة القديمة التي لا يمكن التقليل من قيمتها وهيبتها، وأنا من خريجي هذه المدرسة، قبل الانتقال إلى المدرسة الرقمية، التي ساعدتني في توفير المال والوقت والجهد أيضاً».

مانغا

وتجمع عدد من الصغار حول الكاتبة ورسامة المانغا اليابانية ميساكو روكس، خلال ورشة عمل اتسمت بالحيوية والتفاعل، حيث أدخلت المدربة الأطفال المشاركين في أجواء فن المانغا، عندما شرعت في رسم ملامح وجه طفلة المانغا بعيونها المميزة، كما تظهرها الرسوم اليابانية الشهيرة، التي حققت رواجاً في عالم الكتب المصورة «الكوميكس» وفي مسلسلات الأنمي.

وعرضت الفنانة ميساكو على طاولة التدريب ثلاثة من كتبها المصورة للأطفال، ثم حدثت المشاركين عن أساسيات فن المانغا، واستعرضت صفحات من كتبها كأمثلة، ووزعت أوراق وأقلام الرسم على الأطفال، ودربتهم على تخطيط الوجوه وفق مبادئ فن المانغا.

بحارة الفضاء

وبأزياء مزركشة وشعر ملون، أطلت فتيات عرض «بحارة الفضاء» المستوحى من عوالم القصص المصورة على صغار «مهرجان الشارقة القرائي للطفل» ليقدمن لهم عرضاً مشوقاً، مصحوباً برقصات متنوعة على إيقاعات الموسيقى ويروين للحضور حكاية تدور حول مجموعة من فتيات المدارس اللّواتي يحاربن عدواً مجهولاً، يحاول السيطرة عليهن، ويتمكنّ في النهاية من التغلب عليه بالحكمة والتعاون.

عرض «بحارة الفضاء» القادم من إيطاليا ليقدم رسالة تشجع على الوحدة والثقة والتعاون، مستوحى من رسوم المانغا، التي تعد ثقافة سائدة في اليابان.

ويقول كوزيمو، مدير الفرقة: «يتناسب هذا العرض مع طبيعة ركن القصص المصورة في المهرجان، وما يحمله هذا الركن من فعاليات وأفكار مختلفة تصب في ذات الاتجاه» معبراً عن سعادته بتفاعل الأطفال مع العروض التي يقدمونها.

كُتّاب صغار

وفي إطار الجهود التي تبذلها دائرة الإحصاء والتنمية المجتمعية بالشارقة لتعزيز تواصلها بطريقة مبتكرة مع الأطفال والشباب التي تعتبر الفئة الأكبر في مجتمع الإمارة، أصدرت الدائرة كتاباً يتضمن 16 قصة قصيرة كتبها الأطفال حول نشاطات الدائرة من وجهة نظرهم، وذلك خلال مشاركتها في مهرجان الشارقة القرائي للطفل 12.

وجاء الإصدار بعد أن قدمت الدائرة للأطفال موجزاً عن مختلف المبادرات والنشاطات التي تقوم بها، لتمكينهم من تأليف قصص تجسد رؤيتهم الخاصة عن تلك المبادرات، وتهدف هذه الخطوة إلى زيادة اهتمام الأطفال بشكل فاعل بالنشاطات والفعاليات المجتمعية التي تنظمها، وتنمية مواهبهم وتمكينهم من اكتساب المهارات القيادية لبناء مجتمعهم، إلى جانب ضمان إيصال أصواتهم وتلبية احتياجاتهم ووضعها في مقدمة الأولويات من أجل بناء مجتمعات مستدامة ينعم فيها مختلف أفراد المجتمع بالسعادة والرفاهية.

دوار الشمس

وتعرض دار كلمات، التابعة لمجموعة كلمات والمتخصصة في نشر وتوزيع كتب الأطفال واليافعين باللغة العربية، في جناحها المشارك في مهرجان الشارقة القرائي للطفل أحدث إصداراتها من كتب الأطفال المصورة، يبرز منها قصة «دوار الشمس»، التي أصدرتها الدار ضمن فعاليات معرض الشارقة الدولي للكتاب عام 2020.

مبادئ الوقاية

نظّمت إدارة سلامة الطفل، التابعة للمجلس الأعلى لشؤون الأسرة بالشارقة، ورشة عمل تثقيفية حول أهم المبادئ المتعلقة بالوقاية من الحوادث والإصابات، بالتعاون مع هيئة الوقاية والسلامة، وذلك خلال مشاركتها في الدورة الـ12 من مهرجان الشارقة القرائي للطفل.

طباعة Email