صدر حديثاً

«اللغات في دول حوض النيل ودورها في التواصل الاجتماعي»

يهدف كتاب «اللغات في دول حوض النيل ودورها في التواصل الاجتماعي» للدكتور عمر عبد الفتاح، إلى رصد أهم لغات التعامل المشترك المحلية في دول حوض النيل، بهدف بيان أي هذه اللغات يمكن أن تلعب دوراً في التواصل والتقريب بين شعوب دول منطقة حوض النيل. 

 ويؤكد الكتاب الصادر حديثاً تحت عنوان «اللغات في دول حوض النيل ودورها في التواصل الاجتماعي»، أن لغات التعامل المشترك تمثل أحد ملامح الوضع اللغوي في أفريقيا، والذي يبدو معقداً ومتشابكاً للوهلة الأولى، فحين نطالع الخريطة اللغوية لأفريقيا سنلاحظ التعدد اللغوي الكبير، الذي يميز القارة. 

يقدم الكتاب تمهيداً مختصراً حول المشهد اللغوي لمنطقة حوض النيل، يليه التعريف بمفهوم لغات التعامل المشترك وأنواعها وعوامل انتشارها وأهم وظائفها، ومن ثم ينتقل لتناول أهم لغات التعامل المشترك المحلية في منطقة حوض النيل ودورها في التواصل بين شعوب المنطقة، ثم يختتم بعدد من التوصيات.

 

 

طباعة Email