رمضانيات ترند

«لحم غزال».. جرأة غادة وجدل «الشعبيات»

من بين الأعمال المعروضة في الماراثون الرمضاني، برز مسلسل «لحم غزال» للفنانة غادة عبدالرازق، أحد الأعمال التي أثارت الكثير من الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي، ما بين مؤيد للعمل وآخر منتقد للعديد من المشاهد به ولأداء بطلته غادة عبدالرازق، التي ربما تعرضت لانتقادات أكثر بسبب «لوك» شخصية غزال، التي تجسدها ضمن أحداث العمل، فرأى غالبية الجمهور والنقاد أن غادة لم تكن موفقة في اختيار «لوك» الذي ظهرت به، فيما كان البعض الآخر معجباً بجرأتها على الظهور بهذه الإطلالات.

تباين آخر ظهر في الآراء بشأن أداء غادة، فرأى فريق أنها لم تقدم جديداً في تجسيد شخصية «غزال»، يمكنها من استعادة مكانتها المفقودة على خريطة الدراما الرمضانية. فيما رأى فريق آخر أن غادة برزت في المسلسل ممثلة لها خبرة في التنقل بالشخصية ما بين تجسيد مشاعر الطيبة مرة والشخصية الشريرة مرة أخرى.

يشارك في بطولة «لحم غزال»، الذي تدور أحداثه في أجواء شعبية تجسد غادة فيه شخصية فتاة تواجه العديد من المشكلات، كل من عمرو عبدالجليل، شريف سلامة، مي سليم، وفاء عامر، وهو من تأليف إياد إبراهيم وإخراج محمد أسامة.

بالعودة لشخصية غادة التي انصبت حولها الانتقادات، فلم تكن وحدها التي تعرضت لذلك، إذ نالت بعض مشاهد العمل هجوماً وانتقادات من قبل رواد مواقع التواصل ومن بينها مشاهد قتل الأطفال خنقاً على يد عمرو عبدالجليل، إذ اعترض الجمهور والنقاد على تصوير المشهد تفاصيل عملية القتل والخنق لثلاثة أطفال، مؤكدين أن مثل هذه المشاهد تحرض على العنف ضد الأطفال وقتلهم بطريقة بشعة.

 

طباعة Email