«بوابة النقوش العربية» تضيء على المكتشفات الإماراتية

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

يعد موقع «بوابة النقوش العربية» بمثابة مكتبة إلكترونية موثقة متخصصة تجمع أهم الاكتشافات الخاصة بالنقوش الكتابية العربية المحفورة على الصخور والأحجار، من قبل نخبة من العلماء والباحثين من دولة الإمارات العربية المتحدة وأكثر من 7 دول عربية، وكانت شركة «أناسي للإعلام» قد أطلقت الموقع أخيراً لتسلط الضوء على أهمية هذا الإرث الثقافي والإنساني المهم والذي يعكس تفاصيل من الهوية والتاريخ العربي.

وعلى هذا الموقع تحضر نقوش الإمارات، حيث قال الباحث عيسى يوسف الذي يعد واحداً من المشرفين على الموقع في حديثه لـ «البيان»، إن الموقع يحتوي على عدد من النقوش الكتابية التي اكتشفت في دولة الإمارات.

وإن النقوش الكتابية التي يحتويها الموقع مكتوبة بخط المسند الآرامي، ونقوش أخرى بالخط الكوفي، وشاهد قبر من رأس الخيمة. وأضاف: جميع هذه المكتشفات وجدت على مجموعة من الصخور في مناطق من الإمارات، وأقدمها يعود إلى القرن 3 قبل الميلاد، إلى الفترة الإسلامية.

رصد النقوش

وقال يوسف: يعتبر موقع «بوابة النقوش العربية» مهماً للباحثين والأثريين في استكشاف عملية رصد وتنوع النقوش في العالم العربي، خاصة وأن العالم العربي كان مهداً للحضارات، لذلك تأتي هذه البوابة لتجمع النقوش الصخرية والكتابات في المناطق الصحراوية أو طرق التجارة أو عن طريق التوثيق. وتابع: يعتبر هذا معززاً لتوثيق أكبر عدد من النقوش التي اكتشفت أو التي سيتم اكتشافها. وذكر: لقد وفر الموقع معلومات مهمة لجميع العاملين في هذا المجال، مما يتم توثيقه. لهذا يعتبر بمثابة بنك معلومات ومكتبة ومتحفاً إلكترونياً.

صعوبة الزيارة

وتماشياً مع الأوضاع الحالية التي فرضتها جائحة «كورونا» وصعوبة زيارة المواقع الأثرية في الوقت الراهن وفر موقع «بوابة النقوش العربية» تجربة تفاعلية افتراضية للزوار حيث يحظى المتصفح بفرصة التجول في معرض افتراضي ثلاثي الأبعاد يتيح للزائر مشاهدة مجموعة من النقوش المنتقاة من ألبوم نقوش الموقع، وذلك بأسلوب تفاعلي يتم فيه استخدام تقنيات الواقع الافتراضي المعزز. عن هذا قال الباحث السعودي الدكتور سلمان المحاري: يعتبر الموقع بمثابة بنك معلومات ومكتبة ومتحف إلكتروني تتيح للباحثين الدخول إليه بكل يسر وسهولة. وأضاف: إنه أيضاً فرصة للمهتمين بالحصول على تجربة تفاعلية بتصفح الموقع والتجول بين محتوياته بشكل افتراضي.

ثروة تاريخية

ورأى الباحث السعودي ممدوح الفاضل إن بوابة النقوش العربية، توظف الثقافة الرقمية عبر توفير المحتوى المعرفي الإلكتروني واستقطاب أكبر شريحة من الباحثين والمهتمين والمؤرخين من أنحاء العالم العربي. وقال الفاضل: إن النقوش العربية ثروة تاريخية عالية القيمة.

ولظهور هذا الموقع كانت بين أناسي للإعلام قد وقعت مذكرة تفاهم مه المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم التابعة لجامعة الدول العربية، ومذكرة تفاهم أخرى بين أناسي للإعلام ومكتبة الإسكندرية، وبموجب المذكرة سيتم التعاون المشترك بين أناسي ومكتبة اسكندرية في عدة مجالات لتعزيز الثقافة العربية.

طباعة Email