هيئة الشارقة للكتاب تعرض مخطوطات وقطعاً أثرية نادرة

تنظّم هيئة الشارقة للكتاب، خلال الفترة من 27 أبريل وحتى 3 مايو المقبل، في مقرّها بالشارقة، معرض «كلمات من الشرق»، الذي يفتح المجال أمام الجمهور من 8:00 وحتى 12:00 ليلاً للاطلاع والتعرّف إلى مجموعة واسعة من الكتب والوثائق والقطع الأثرية النادرة من المقتنيات المحلية وأخرى مما تعرضه متاحف العالم.

وتعقد الهيئة ضمن فعاليات المعرض عدداً من الجلسات الثقافية والندوات، يقدمها نخبة من الخبراء والمتخصصين في التاريخ والآثار. ويستضيف المعرض د.علي بن إبراهيم النملة، وزير العمل والشؤون الاجتماعية السعودي الأسبق، والباحث والكاتب الإماراتي د.أحمد محمد عبيد، في جلسة حوارية بعنوان «مستقبل المخطوطات» للحديث عن التحديات التي تواجه المخطوطات في عبورها للمستقبل، يوم الأربعاء 28 أبريل في العاشرة مساءً.

ويعقد المعرض يوم الجمعة 30 أبريل في العاشرة مساءً جلسة بعنوان «المخطوطات في عصر التحول الرقمي»، يناقش فيها كل من د.عبد الواحد النبوي، وزير الثقافة المصري الأسبق، وأستاذ التاريخ في جامعة الأزهر، ود.محمد كامل، مدير المخطوطات في مركز جمعة الماجد للثقافة والتراث – دبي، مراحل تطور العمل المرتبط بالمخطوطات وآلية الاستفادة من أدوات ومعطيات الواقع الرقمي. حول تنظيم الحدث، قال أحمد بن ركاض العامري، رئيس هيئة الشارقة للكتاب: «نوجه من خلال المعرض رسالة للأجيال الجديدة، نؤكد لهم أن كل ما نعيشه اليوم من تطوّر ونقلة تكنولوجية معاصرة، لم يكن ليتحقق لولا مسيرة طويلة خاضها علماء ومبدعون ومفكرون خلال مئات السنين الماضية».

طباعة Email