خالد بن محمد بن زايد يفتتح «بيت الحرفيين» في الحصن

افتتح سمو الشيخ خالد بن محمد بن زايد آل نهيان، عضو المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي رئيس مكتب أبوظبي التنفيذي، «بيت الحرفيين» بمنطقة الحصن، المعرض الدائم للاحتفاء بالحرفيين وتكريم مساهماتهم. ويهدف «بيت الحرفيين» ومبادراته إلى تحفيز ودعم جهود الحرفيين المحليين والترويج لمنتجاتهم، إضافة إلى حماية التراث غير المادي، والحفاظ على الحرف والممارسات التقليدية كونها جزءاً مهماً من الهوية الإماراتية.

واطلع سموه على مبادرة منصة حرف أبوظبي الإلكترونية، ومشروع سجل أبوظبي للحرفيين. ويعد «بيت الحرفيين» جزءاً من الخطة الاستراتيجية الأوسع، التي تعمل دائرة الثقافة والسياحة في أبوظبي على تحقيقها، لتروي من خلالها تاريخ إمارة أبوظبي وثقافتها بطرق جديدة ومشوقة وجذابة.

ويتيح «بيث الحرفيين» للزوار الاطلاع على المنتجات التقليدية، بما فيها المواد والمهارات المطلوبة لإنتاجها، إلى جانب التعرف على الفن المعاصر بأيادي فنانين إماراتيين ناشئين، لتقديم أعمال مستوحاة من الحرف التقليدية. ويشمل «بيت الحرفيين» مساحات لورش العمل، على أن ينظم برامج عامة وفعاليات وأنشطة ثقافية، ليكون بذلك منبراً يقدم فهماً أعمق للقيم الاجتماعية، التي شكلت الهوية الإماراتية.

طباعة Email