إطلاق «دار المحيط» للنشر من الفجيرة

أطلقت في الفجيرة «دار المحيط للنشر» افتراضيّاً من خلال جلسة «زووم» بتاريخ 4 أبريل شارك فيها د. سليمان الجاسم الذي يصدر كتابه ضمن منشورات الدار «الفجيرةُ.. قصّةُ مدينة»، ومحمد حمدان بن جرش الذي يصدر كتابه للأطفال «محكمةُ الحيوان»، والمهندسة رجاء ملاح التي يصدر كتابها للأطفال «دعْني أشرحْ لكَ معنى الخلود».

تسعى دار المحيط للنشر لتكون لبِنة مهمّة في صرح عالم النشر، وتكمل عملها في خلق قنوات التواصل بين عوالم الكتب ووسائطها المختلفة سواء عن طريق النشر باللغة العربيّة، أم مترجمة عن لغات أخرى.

قالت منال النقبي، مديرة الدار: «إن دار المحيط تشكل نقلة نوعية في المشهد الثقافي ليس فقط في إمارة الفجيرة بل في الإمارات كلّها من خلال تنوّع المحتوى، والمواهب المحتضنة، والدعم اللامحدود، والبحث عن المميّز. كلّها عوامل تنبئ بالجميل المقبل».

تهتم الدار بأرشفة الموروث الشعبي الإماراتي، فالمحافظة على الهويّة والقيم الإماراتية إحدى ركائز الدار. ستضمّ الدار أيضاً «نادي القراءة»، حيث تدور الحوارات حول الكتب. يقول د. شاكر نوري مدير تحرير دار المحيط للنشر: «ثمّة تساؤلات عدة تطرحها علينا ظروف النشر الحالية، ولكنّها لا تثبّط من عزائمنا في السير على دروب الكتاب الصعبة. «الكتاب يعاني» عبارة طالما ردّدها المشتغلون في ميدان النشر العربي، سواء تعلّق الأمر بتأليفه أم طباعته، إلى جانب الأزمات الأخرى مثل العلاقة بين الكتّاب والقرّاء، وتراجع الاهتمام بالمطبوع».

طباعة Email