«ملتقى أبوظبي للفنون» يبحث دور القراءة بنهضة الشعوب

نظم ملتقى مؤسسة أبوظبي للفنون الثقافي الأدبي بالتعاون مع مؤسسة السويدي ضمن فعاليات شهر القراءة الوطني، ندوة نقاشية افتراضية ناقشت محاور القراءة المختلفة ومن بينها الأسرة والمدرسة والإعلام والتحدي التقني.

وشارك في الندوة الدكتور جمال المقابلة والدكتورة مريم السويدي من جامعة الإمارات، والدكتورة منى العامري من دائرة التعليم والمعرفة، والشاعر والإعلامي عبدالله الهدية وعلاء زين من مؤسسة الفطيم التعليمية وأدارتها سامية بدر مدير الشراكات الاستراتيجية والإعلام في المؤسسة.

وناقش ضيوف الندوة أهمية اعتبار القراءة من المحركات الرئيسة لنهضة الشعوب والحضارات على اختلافها، والدور الأسري في تعزيز ثقافة القراءة، والفرق بين الحديث الأدبي والحديث العلمي، وكيفية تحسين مستوى النص القرائي ومصادره، والرسائل الأدبية وتأثيرها في العصر الحديث. 

طباعة Email