121 مصوراً يكشفون معالم الإمارات الأثرية

كشفت جمعية الإمارات للتنمية الاجتماعية في رأس الخيمة عن نتائج مسابقة «أسرار المعالم السياحية بدولة الإمارات» التي نظمتها بالتعاون مع جمعية صقور الإمارات، بمشاركة 121 مصوراً محترفاً وهاوياً من مختلف الجنسيات.

وحصل الفائزين بالمراكز الثلاثة الأولى على جوائز مالية بقيمة 7 آلاف درهم. و

أوضح خلف سالم بن عنبر، مدير عام جمعية الإمارات للتنمية الاجتماعية برأس الخيمة، أن المسابقة استهدفت الكشف عن أسرار جديدة من مكون الهوية الوطنية الإماراتية، وبث روح العمل السياحي والارتقاء بالمستوى الفني لدى الشباب، من خلال البحث عن مواقع سياحية جديدة وأن تكون الصور جديدة لم يسبق المشاركة بها في جوائز أخرى، حيث استقبلت المسابقة 343 صورة قدمها 121 مصوراً من مختلف مناطق دولة الإمارات.

قواعد وآليات 

وأشار إلى أن لجنة التحكيم من جمعية صقور الإمارات للتصوير، قامت بالإشراف على المسابقة واختيار الأعمال الفائزة وفقاً لقواعد وآليات محددة، منها مشاركة كل مصور بثلاثة صور كحد أقصى، سواء كانت ملونة أو بالأبيض والأسود، وإتاحة الفرصة لتعديل الصور رقمياً.

ضمن الحدود المسموح بها، والتي لا تمسّ مصداقية وأصالة الصورة، وفاز بالمركز الأول سالم سرحان الصوافي، متطوع في توثيق معالم الدولة وشارك بصورة لمعالم أبوظبي السياحية، والمركز الثاني عمار السيد أحمد بصورة عن القلاع في دولة الإمارات، والثالث عبدالله علي الرئيسي بصورة لإمارة الشارقة.

وكشف بن عنبر عن تنظيم معرض فني خلال اليوم الوطني لدولة الإمارات لعرض الصور المشاركة في المسابقة، لافتاً إلى أن الإقبال المتزايد على المشاركة في المسابقة يدفعنا إلى تنظيم المسابقة بشكل سنوي بهدف الكشف عن أسرار المناطق السياحية بالدولة، وتأكيداً عن حرصنا على تحفيز الطاقات الإبداعية لدى المبدعين والموهوبين من أبناء الدولة من المواطنين والمقيمين في مجال التصوير الفوتوغرافي.

طباعة Email