شعر: د. عارف الشيخ

هيّا دُبيُّ تفاخَـري بمُحمد

«·Ã·”… «·—„÷«‰Ì… ›Ì „÷” «·œfl Ê— ⁄«—› «·‘ÌŒ Ê–·fl ›Ì „‰ÿfi… «·„“— œ»Ì  ’ÊÌ— „’ÿ›Ï «·«„Ì—Ì 28-06-2011

هيّا دبي تفاخري بمحمد

             وخذيه قيدُومًا ولا تترددِ

عشــرون عامًا قـــادماتٌ قفْـــزةٌ

            "مِــرّيخُ" يَعــلــمُ أنّهــــا للأبعَـــــدِ

«بوراشــدٍ» لايرتضِيْـــــهِ قليلـُنــا

            فـتجَــــــلّـدِي وتحَضّرِي لا تجْمُدِي

***

هيــّــا شبــابُ تهيــَّــأوا ِلمُخَطّــطٍ

            ُيبنـَىْ على الرقمِيْ وليسَ الأبجَــــدي

هيـّا معــًــا نرسـُــمْ مَعـــالمَ بلـْــدةٍ

            هَّبتْ لِـتنـقـلـكم غَــــدًا للأرغَــــــــــدِ

فــرَصُ النهـوض كثيـرةٌ وكبيرة

            أفَـهمتُــمُ أنتـم مقــاصِـــد سيـّـــدي؟

***

هيَ ذي «دُبــَـيُّ» مدينــةٌ حَضَـــريّةٌ

            تمضي بـ «بمَكرُمة» الجوادِ لِأجْـــودِ

هيـــّا لِنرسُمَ بالشــراكةِ مَعـلمــًــا

            فـطُموُحنـا هُـو مِن طمُوح «الفَـرقدِ»

ذاك الهِـــــزَبْرُ المُستفِـــــزُّ لأنجـُـم

            يأبى وقوفــًـا عنـــد «بُرقَــةِ ثهمَـدِ»

***

هيَ ذي الكواكبُ أصبَحت في دَربه

            كـ«دُبيْ إلى حتّا» يروحُ ويَغتــدي

لا يستـــريحُ الشيـــخُ إلاّ بعـــدَ أنْ

            ُينهـيْ بتنميَــــةٍ عَنـــاءَ الفَــدفَــــدِ

فهُــو المُحبُّ لِخضـــرة ولبيئَــــــةٍ

            يهفـُـو لها قلبُ السياحة في غَــدِ

***

يــا أيّهَــــــا الآتـِـي إلينَــــا لا تَمـــلّ

            فـــدُبيّ للعُـشاق أكبـــرُ مَعبَــــــدِ

وإذا بـ «مَرمُومٍ» مررتَ فقِـفْ ونــا

            جِ «بُحَيـرة» ثوبَ اللواعِج تَرتـدِي

***

هِيَ ذي «دبيُّ» بدَتْ عروسةَ عالَـمٍ

            فــي غُـنجهــا وتجَمَّـلت للقُــصـَّــدِ

بلبـَــاقــةٍ عرَضت مفـاتنَ حُسنهـا

            بالخَـمس قَــد ظهَرت لِطلاّبِ اليَــد

بثـقــافَــــةٍ وتجــــارةٍ ومَعــارض

            وسيــاحــةٍ ومَواهبِ المُتــوَقـّـــدِ

***

هيَ ذي «دبيُّ يشُـق» خـُورٌ "قلبَها

            يحشـُوهُ عَبْرَ عـَــواصِم بالعـَسجَــدِ

يا مَن شغُـفتم في البــلاد بحبّهـــا

            ورأيتمُـــوهــــا للعُيــــون كإثمِــــدِ

سترَون قـــانونا أشــّــــدَّ مُرونة

            وتـرونَ وجهَ دبيَّ كالقمَر النـَـدِي

***

«الإكسبُو» هيَ لاحتضانِ مَعارض

            ِلمَعارف «سلِكونُ» أرضُ المَوعِــد

وتعـَــدُّ "حتـّـا" لانتعــاشِ تراثِنــا

            سِحرُ الجبال هو الجمالَ السَرمدِي

هيـهي دبــيُّ بالإقتصـــَـاد تقَــدَّمي

            أنتِ الأمـــانُ وُقـيتِ شــرَّ الحُسـَّـدِ

طباعة Email