قراءات شعرية للشامسي والنقبي في مجلس الحيرة الأدبي

نظم مجلس الحيرة الأدبي أمس قراءات شعرية للشاعر أحمد سالم الشامسي والشاعر محمد النقبي، وقدّمها الإعلامي سيف عمير الكتبي، بحضور عبد الله بن محمد العويس، رئيس دائرة الثقافة في الشارقة، ومحمد إبراهيم القصير، مدير إدارة الشؤون الثقافية في الدائرة، وبطي المظلوم مدير مجلس الحيرة الأدبي بالشارقة، إضافة إلى جمهور من الشعر النبطي، مع الالتزام بالإجراءات الاحترازية، بثت بالتوازي عبر منصات التواصل الاجتماعي للدائرة. وقال سيف الكتبي: «نلتقي في قراءة شعرية في إحدى فعاليات أنشطة الشعر النبطي، التي تدعمها وتوليها دائرة الثقافة اهتماماً بالغاً، ويستضيفها مجلس الحيرة الأدبي الذي يعد وجهة معتادة للشعر والشعراء ومنتدى يضم محبي الأدب والشعر النبطي من كل مكان، وتأتي هذه الفعاليات من الشارقة حرصاً على إثراء المعرفة الأدبية، وجمع الشعراء مع جمهورهم».

من جانبه، أعرب الشاعر الشامسي عن شكره لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، على اهتمام سموه الكبير بالثقافة والمثقفين بشكل عام، والشعر النبطي بشكل خاص، في إحياء تراث الأجداد والمحافظة عليه.

وانتقل مقدّم القراءات الشعرية سيف الكتبي إلى الشاعر محمد النقبي الآخر ومن سيرته قرأ أنه من مواليد منطقة دفتا، وأشار إلى أنه شغف بحب الشعر منذ بواكير عمره، فهو ولد في كنف عائلة محبة للشعر، وكتب أولى قصائده وهو في التاسعة من عمره. وفي الختام، كرّم عبد الله العويس، الشاعر أحمد الشامسي والشاعر محمد النقبي والإعلامي سيف الكتبي، بمنحهم شهادات تقديرية.

طباعة Email