الطبيعة الأم قماشة لجداريات ترفع الوعي بالبيئة

يستخدم شقيقان في هاواي بالولايات المتحدة، الطبيعة الأم قماشة لهما في إنجاز جداريات فنية غير عادية تهدف إلى رفع الوعي بقضايا البيئة.

إبداعاتهما المنشورة على موقعهما «كابو كولكتيف»، غالباً ما تقصد لفت الانتباه إلى فنون هي عرضة لخطر التدمير بفعل التغيير المناخي.

الشقيقان هما فنان الشارع، شين يورو المعروف بـ«هولا»، والمصور غابي يورو المعروف بـ«كابو».

قالا لموقع القناة 7 الافتراضية لشبكة «إيه بي سي» إنهما يحاولان إحداث فرق من خلال فنهما، سواء كان ذلك عن طريق لوحة جدارية ستساعد الشعاب المرجانية على النمو، أو جدارية تغير المنظور عن طريق ابتلاعها بفعل ارتفاع المد.

قال شين عن جدارياته التي تزين المنحدرات والمغارات والشلالات فوق المياه وتحتها في موطنه: «نبدأ دوماً بنوع من الإلهام مع بعض الرسائل الخلفية التي نريد حقاً ترجمتها إلى عمل فني كامل أو قطعة أو جدارية»، وهو أنجز إحدى جدارياته بمحاذاة المحيط واقفاً على لوح تجذيف جامعاً الفن والطبيعة والمغامرة.

طباعة Email