من أوائل المعارض الحضورية منذ بدء الجائحة مع الالتزام بأعلى معايير الصحة والسلامة

«آرت دبي» يزيح الستار عن المعارض المشاركة في نسخته الـ 14

كشف «آرت دبي»، أمس، عن قائمة المعارض المشاركة في نسخة 2021 من المعرض، مؤكداً التزامه بتوفير منصة حضورية للمعارض والفنانين من مختلف بلدان الجنوب العالمي.

وستنتقل نسخة هذا العام إلى موقعها الجديد في مركز دبي المالي العالمي ضمن مساحة مشيدة خصيصاً للمعرض، لضمان استيفاء أعلى درجات الالتزام بالإجراءات الاحترازية المرتبطة بجائحة «كوفيد 19»، ما يوفر بيئةً آمنةً وسليمةً للمشاركين والزوار على حدٍ سواء. وسيفتح المعرض أبوابه من 29 مارس الجاري وحتى 3 أبريل المقبل.

ثقافات متعددة

ويقام المعرض بشراكة استراتيجية مع هيئة الثقافة والفنون في دبي، وستستقبل نسخة هذا العام 50 معرضاً فنياً رائداً في الفنون الحديثة والمعاصرة من 31 بلداً، وذلك لتمثيل تشكيلة متنوعة من الفنانين والأعمال والممارسات، ما يعكس الهوية متعددة الثقافات التي تتميز بها مدينة دبي.

وإلى جانب المعارض القادمة من مراكز الفنون المشهورة والصاعدة من مختلف أنحاء العالم، يمكن للزوار حضور معارض من بلدان الشرق الأوسط وجنوب وشرق آسيا مثل المملكة العربية السعودية، ولبنان، وفلسطين، وتركيا، والهند، وفيتنام، والفلبين، إضافة إلى حضور بارز من مختلف أنحاء القارة الأفريقية لتضم معارض من مصر، وإثيوبيا، وغانا، وكينيا، والمغرب، وتونس. كما تشارك 10 معارض من إمارة دبي، لتعكس النمو المتسارع الذي تشهده الأسواق والساحة الفنية المحلية في الإمارة.

قلب نابض

وعلق المدير الفني لآرت دبي، بابلو ديل فال، قائلاً: «المعارض الحضورية هي الروح الحية والقلب النابض لعالم الفن والفنانين، والقطاع الفني هو قطاع عانى – مثل غيره من القطاعات – من الأحداث التي شهدها العام الماضي».

وأضاف ديل فال: «فيما نحاول تلمس طريقنا للخروج من هذه الجائحة، نشعر بالمسؤولية للقيام بكل ما في وسعنا لدعم الفنانين والمعارض ومقدمي الخدمات الذين يعتمدون على حيوية وديمومة القطاع الفني التجاري».

تقنيات حديثة

كما أعلن آرت دبي عن عدد من المبادرات المبتكرة لمعرض 2021، حيث تشمل هذه المبادرات شراكة تعاونية جديدة مع المعارض المشاركة، لتعتمد أجور المشاركة جزئياً على المبيعات، إضافة إلى برنامج المشاركة عن بعد، لتمكين المعارض غير القادرة على المشاركة الحضورية ومنح التواصل مع الزوار الذين يكتشفون الأعمال الفنية شخصياً باستخدام التقنيات الحديثة.

طباعة Email