بهجة المناظر الطبيعية في معرض «فان غوخ- هوكني»

نجح متحف الفنون الجميلة في هيوستن في إطلاق معرضه «فان غوخ - هوكني: بهجة المناظر الطبيعية»، مضيفاً أجواء من الفرح في هذه الأوقات الصعبة.

ووفقاً لموقع «آرت نيوزبايبر»، سيقدم المعرض عشرة أعمال للرسام الهولندي فان غوخ، و47 عملاً للفنان الإنجليزي ديفيد هوكني.

وتشير التقديرات إلى مجيء 66 ألف زائر للمعرض خلال الأشهر الأربعة، التي سيبقى فيها مفتوحاً بدءاً من 21 فبراير، أي ما يعادل ثلثي العدد في الأوقات الطبيعية، هذا في وقت كان هناك عرض مماثل في متحف فان غوخ بأمستردام عام 2019 قد جذب حشوداً هائلة وصلت إلى 360 ألف زائر في ثلاثة أشهر.

ومن أجل إقامة المعرض في هيوستن، أفيد عن إرسال ست لوحات رئيسية لفان غوخ، من متحف فان غوخ ومتحف كرولر مولر بهولندا، جميعها من الفترة الفرنسية المهمة للفنان (1887 ـ 1890) من أجل المعرض،

لكن القيّمين على المعرض أفادوا بأن المجموعة المختارة لفان غوخ مختلفة هذه المرة عن تلك المعروضة في أمستردام عام 2019، وأنه إلى جانب اللوحات الست المنقولة من هولندا، ستعرض لوحة لفان غوخ من مقتنيات المتحف في هيوستن، بعنوان «الصخور» رسمها الفنان في جنوب فرنسا عام 1888، كما ستعرض بالإعارة ثلاث لوحات أخرى، نادراً ما يجري عرضها، من متاحف أمريكية، هي: متحف «تشكيلة مينيل الفنية» ومتحف فيرجينا للفنون الجميلة وكلية رود ايلاند للتصميم.

وسبق لهوكني، الذي لن يشارك بالمعرض بسبب الجائحة أن أعرب عن إعجابه بفان غوخ في مقابلة قبل سنوات. قال في وقتها: ثلاثة فنانين معاصرين هم: سيزان ومونيه وفان غوخ، عملوا خارج باريس، محققين كل ما فعلوه من خلال النظر إلى الطبيعة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات