ورش تشكيلية تفاعلية تنتصر للطبيعة والنقد

يقوم مركز «تشكيل» بتنظيم مجموعة من ورش الفنون والتصميم المبتكرة لموسم الربيع، والتي من شأنها السماح بالتواصل مع الطبيعة وتقوية التفكير النقدي وتحفيز الوعي الذاتي وتخفيف التوتر، داعياً المواطنين والمقيمين للمشاركة.

وصُمّمت الورش التي تستوعب أعداداً محدودة من المشاركين بطريقة من شأنها تحفيز إلهام المجتمع لمواصلة مساعيه الإبداعية حتى عندما يواجه أفراده شكوكاً وقلقاً بسبب الجائحة. وستقام الورش والفعاليات المصاحبة لها وفقاً لإجراءات التباعد الاجتماعي وإرشادات الصحة والسلامة الصادرة عن حكومة دبي.

وقالت ليسا باليتشغار نائب مدير مؤسسة «تشكيل»: أصبح من المهم البحث في السبل الإبداعية التي تكفل لنا اكتشاف الذات والتعبير عنها ورفع الروح المعنوية، لذلك فإن الورش والحوارات التي نعتزم إقامتها للكبار في موسم الربيع سوف تسمح بإحداث التفاعل بين مجتمع من الأفراد المبدعين المتشابهين في طريقة التفكير، وتمكينهم من تطوير مهارات جديدة والتفكير بطريقة إبداعية.

يذكر موسم الربيع في مركز تشكيل يستمر لغاية 30 أبريل. 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات