990 طالباً يشاركون في 5 ورش عمل متخصصة في مجال التصوير

4 رحلات افتراضية للطلبة في مهرجان «اكسبوجر»

نظمت وزارة التربية والتعليم 4 رحلات افتراضية لطلبة المؤسسات التعليمية، للمهرجان الدولي للتصوير «اكسبوجر» 2021، المتخصص في فن التصوير الفوتوغرافي المقام في الشارقة، حيث شارك نحو 990 طالباً وطالبة في 5 ورش عمل متخصصة لإبراز الطلبة الموهوبين في مجال التصوير خلال أيام المهرجان.

وهدفت مشاركة الوزارة لتنمية هوايات ومهارات الطلبة، وإفساح المجال أمام المتميزين منهم للمشاركة في هذه الفعالية البارزة، واطلاع الميدان التربوي على مخرجات وأعمال المركز الإعلامي التربوي، فضلاً عن توفير مساحة لتبادل الخبرات واكتساب مهارات جديدة، والسعي لتحقيق سبق الفوز من خلال هذه المشاركات والتي بدورها تكون حافزاً للتجويد في مخرجات العمل الإعلامي التربوي.

مواهب

ومن جانبه، أكد المهندس عبد الرحمن الحمادي، وكيل وزارة التربية والتعليم، أن الاهتمام بشريحة الطلبة الذين يمتلكون مواهب متميزة في مجال الإعلام بمختلف مجالاته، ومن ضمنه التصوير الفوتوغرافي، والعمل على تنميتها وإظهارها للعلن، يشكل أحد أبرز أولويات الوزارة، التي تسخر في سبيل ذلك إمكاناتها وكوادرها البشرية الكفء لخدمة هذه الأهداف.

وأوضح أن المهرجان الدولي للتصوير (اكسبوجر)، يعد منصة رائدة وفرصة سانحة لتحقيق أهداف الوزارة الرامية إلى تنمية المواهب الإبداعية في مجال الإعلام، حيث تحرص الوزارة على إشراك طلبتها في الفعاليات والمبادرات والبرامج النوعية التي تصب في سياق بناء كفاءات وطنية مسؤولة وواعية ومهارية تقود مسيرة الإعلام في الوطن بكل كفاءة واقتدار.

وقال إن الوزارة انتقلت إلى مرحلة جديدة وواعدة من العمل الإعلامي التربوي الهادف، من خلال تسخير الإمكانات لمأسسة مركز إعلامي متخصص في التوعية والتثقيف والتدريب وإنتاج المواد الإعلامية المتنوعة والهادفة والمساندة لخطط واستراتيجيات الوزارة، لإعداد أجيال متسلحة بأفضل العلوم والمهارات المتقدمة.

تقنيات

وأشار إلى أن المركز مهيأ بالشكل الأمثل، من حيث توفر الأدوات والتقنيات الحديثة في مجال الإعلام، ونافذة للكفاءات المواطنة للعمل في هذا القطاع الرائد، واستقطاب الكفاءات الإعلامية التي تسهم في دفع ركب التميز الإعلامي في الوزارة وخدمة أجندتها، لاسيما أن الإعلام الرقمي أصبح جزءاً مهماً في حياتنا وحياة طلبتنا، وعلينا أن نظل معهم على تماس مباشر لتوعيتهم وتدريبهم وتثقيفهم، وتقديم منتج إعلامي راقٍ يخاطب عقولهم ويسهم في تفتح مداركهم.

وحرصت إدارة الاتصال الحكومي والإعلام التربوي في وزارة التربية والتعليم، على تدريب مجموعة من طلبة المدرسة الإماراتية والجامعات، في مجال فن التصوير الفوتوغرافي، لتعزيز مهاراتهم وقدراتهم الاحترافية، تمهيداً لمشاركتهم في هذا المهرجان، ونظمت مسابقة في وقت سابق، وشارك فيها 196 طالباً وطالبة ضمن مبادرة أطلقتها الإدارة لتسليط الضوء على إبداعاتهم في مجال التصوير، وتم عرض صورهم الفوتوغرافية في منصة المركز الإعلامي التربوي، وتم انتقاء أفضل 9 صور، لعرضها في المهرجان الدولي للتصوير (اكسبوجر).

طباعة Email