وفاة الشاعر حضراوي «شكسبير الصومال»

ت + ت - الحجم الطبيعي

غيّب الموت الشاعر الصومالي محمد إبراهيم وَرْسَمي المعروف بحضراوي والمُلقّب "شكسبير الصومالي" الذي توفي الخميس في منطقة أرض الصومال حيث كان يعيش.

وكان حضراوي البالغ 79 عاماً ويُعتبر من أشهر شعراء الصومال ويحظى باحترام كبير في المجتمع الصومالي، يعاني مشاكل صحية منذ سبع سنوات.

وأمضى حضراوي الذي ألّف عشرات الأغنيات والملاحم الشعرية خمس سنوات في السجن بين عامي 1973 و1978.

وبعد إطلاق سراحه، لجأ إلى إثيوبيا، وانتقل منها إلى بريطانيا، قبل أن يستقر أخيراً في أرض الصومال التي يتحدر منها.

وقال رئيس أرض الصومال موسى بيهي عبدي في مؤتمر صحافي في هرجيسا، عاصمة أرض الصومال، إن وفاة الشاعر "صدمة وخسارة كبيرة.  يجب أن نصلي من أجله الآن".

وأضاف "أتوجّه بأحرّ التعازي إلى شعب أرض الصومال وجميع الناطقين بالصومالية في كل مكان".

كذلك أشاد الرئيس الصومالي حسن شيخ محمود في بيان "بأحد المثقفين الصوماليين الذي عمل على المساهمة في توعية الشعب الصومالي وأدبه".

ولم يكن لحضراوي أبناء، وتوفيت زوجته في مارس 2022 في مسقطه بوراو حيث كانا يعيشان.

 

طباعة Email