وصفهما بالكارثة والمخدرات.. أحمد ماهر يهاجم أشهر مسرحيتين في مصر

ت + ت - الحجم الطبيعي

هجوم شديد شنه الفنان المصري أحمد ماهر على مسرحيتي "مدرسة المشاغبين" و"العيال كبرت" ووصفهما بالكارثة بسبب محتواهما.

وفي لقاء تلفزيوني تحدث الفنان المصري، الذي اشتهر من خلال الدراما المصرية، وقدم فيها العديد من الأدوار خاصة تلك الناطقة باللهجة الصعيدية، عن المسرحيتين الشهيرتين

وقال: "كارثة أن يستخف ويهين الأولاد الأم والأب"، وأضاف موضحا وجهة نظره أن الشخص قد يستمع للموسيقى من أجل الاسترخاء، فيما يقوم شخص آخر بتعاطي المخدرات من أجل الوصول لنفس الغاية، وهناك فارق كبير بينهما، على حد تعبيره.

وشدد ماهر على أن المسرحية السيئة تشبه المخدرات، مؤكدا أهمية المحتوى، ليهاجم بعدها "مسرح مصر" الذي قدمه أشرف عبد الباقي وفرقته المسرحية.

وأشار بطل مسلسل "ذئاب الجبل" إلى أن تقديم مسرحية تروج لتطاول الأبناء على الآباء، والسخرية منهم، وهو السبب فيما وصل إليه المجتمع الآن.

أعرب عن دهشته من مشاركة الفنانة نادية شكري في مسرحية "العيال كبرت"، معتبرا أنها فنانة متعلمة ومثقفة، ولكنها تورطت في عمل يضر بالذوق العام ويهدم قيم المجتمع، على حد تعبيره.

مسرحية "العيال كبرت" عرضت قبل نحو 42 عاما، وحققت ومسرحية "مدرسة المشاغبين" نجاحا كبيرا للغاية، ومازالت تعرض في الأعياد والمناسبات عبر شاشات التلفزيون.

طباعة Email