شقيق عادل إمام يكشف حقيقة دخوله مرحلة صحية صعبة

ت + ت - الحجم الطبيعي

نفى المنتج عصام إمام عن شائعات وفاة شقيقه الفنان الكبير عادل إمام، في وقت تنتشر فيه الشائعات بشكل مستمر وغير محتمل عن صحة الفنان الكبير وخلال الساعات الماضية كان الحديث الموحد هو تدهور صحة الزعيم، لتخرج العائلة استثنائياً عن صمتها وتنفي هذه الأخبار جملة وتفصيلاً.

وأكد عصام إمام أن ما تناقلته وسائل التواصل الاجتماعي عن تدهور صحة الزعيم إشاعات كاذبة لا أساس لصحتها.

ونفى في تصريحات لموقع "العربية.نت"، كل ما تردد حول خطورة مرضه أو خضوعه لمراحل علاجية، قائلًا إن الشائعات حول صحة الزعيم لا تتوقف وأصبحت مزعجة وتثير القلق لدى عشاقه.

كذلك شدد على انزعاج العائلة الكبير من انتشار تلك الأخبار المغلوطة، موضحاً أنها باتت تؤثر على محبي الفنان القدير.

وصرح شقيق الزعيم بعدما انتشرت تدوينة على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" قبل ساعات، نسبت إليه، زعمت أن الفنان يمر بأزمة صحية خطرة.

وذكرت التدوينة أن: "النجم الكبير سناً ومكانةً، الزعيم عادل إمام دخل مرحلة صعبة في مرضه ويحتاج الدعاء".

يذكر أن الفنان عادل إمام كان احتفل يوم 17 مايو الماضي بعيد ميلاده الـ 82، وكشف شقيقه حينها أن العائلة احتفلت بالزعيم وسط أولاده وأحفاده في جو عائلي بهيج.

أما آخر أعمال ملك الكوميديا، فكان مسلسل “فلانتينو”، والذي عرض في رمضان قبل عامين وشارك في بطولته داليا البحيري، ودلال عبدالعزيز، وحمدي الميرغني، ومحمد كيلاني، وهدى المفتي، وطارق الإبياري، ووفاء صادق، ورانيا محمود ياسين.

عادل إمام من مواليد عام 1940 في مدينة المنصورة، يعتبر أحد أشهر الممثلين في مصر والوطن العربي، بأدائه الأدوار الكوميدية التي مزجت في كثير من أفلامه الرومانسية والسياسة والقضايا الاجتماعية، محققة أعلى الإيرادات في تاريخ السينما المصرية.

وحصل إمام على جائزة أفضل ممثل عن دوره في فيلم “الإرهابي” من مهرجان القاهرة السينمائي الدولي عام 1995، وجائزة أفضل ممثل عن دوره في فيلم “عمارة يعقوبيان” من مهرجان القاهرة السينمائي الدولي عام 2007، فضلاً عن العديد من الجوائز وآخرها جائزة الإنجاز الإبداعي في الدورة الأولى من مهرجان الجونة عام 2017.

ونال الزعيم طوال مسيرته الفنية التي امتدت طوال 60 عاما، حبّ وإعجاب الجمهور المصري والعربي.

 

طباعة Email