أحمد منصور: الإمارات منصة تميز المبدعين

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد المخرج والإعلامي العراقي أحمد منصور على أن قيادة دولة الإمارات جعلت من أرض الإمارات مكاناً خصباً ومتنوعاً، يمنح المبدعين فرصة للنجاح والتميز في أعمالهم. وقال في حديثه لـ «البيان»: «استراتيجية الإمارات، أوصلت إلى استقطاب المواهب والمشاهير وأصحاب المهارات بما فيها الفنية، وقد قدرت هذا التميز من خلال الإقامة الذهبية، التي تسهم في زيادة الإبداع».

فرص

وتابع منصور: «من خلال عملي في دبي، أرى أهمية استقطاب القنوات التلفزيونية وشركات الإنتاج ما يمنح الفرصة لكل من المخرجين والممثلين وغيرهم، بالحصول على الفرصة المناسبة لهم». وأوضح: «قدمت إلى الإمارات في العام 2003 وفيها أكملت دراستي للهندسة الميكانيكية، وعملت في شركة بأبوظبي، ومن ثم في عالم فيراري، وبعدها بدأت العمل في شركة إنتاج إعلانات تلفزيونية، ومن ثم انتقلت للعمل في قناة «إم بي سي» وشاركت في إعداد البرامج وعشرات المسلسلات الرمضانية».

وذكر منصور: «خلال فترة الجائحة وفرت العديد من الفرص غير الإنتاج الدرامي، ووجدت إمكانية للعمل كمدرب صناعة محتوى، ورأيت أن اسم دبي يمنح الثقة لكل من يريد التدرب، ومن ثم حصلت على دبلوم من جامعة عجمان، ومن لندن في تدريب وتطوير المحتوى وأصبحت أقوم بدورات لمؤسسات حكومية وخاصة في تطوير المحتوى».

تجربة

تحدث أحمد منصور عن تجربته في إنتاج الأفلام وذكر في البداية: «التسهيلات المتوفرة في الإمارات لصناعة الأفلام كثيرة جداً من ناحية الخبرات والكفاءات والدعم اللوجستي، ومن ناحية المعدات والكاميرات، والإنترنت فائق السرعة، وكل هذه الأمور تسهل الإنتاج».

وأشار إلى أنه أنتج أفلاماً من وحي وجوده في الإمارات. وتابع: «من أفلامي «كورونا في الخليج» وفيه تناولت كيف تمكن أبناء الدولة من الخروج من الجائحة، من خلال التعاون مع الحكومة، ودور القيادة في استدراك ما جرى لأجل راحة الجميع والوصول بسرعة على مرحلة التعافي. واستلهمت فكرة الفيلم الثاني «أحببته ولكن» من قصة شابة أوروبية عاشت أحداثاً حقيقية لقصة حب في دبي، وتفاعل الشابة مع العديد من المظاهر الجميلة في دبي». وأضاف منصور: «قمت بتأسيس شركتي الخاصة في العام 2012 وهي «إن إم إي ميديا» وقدمنا من خلالها إنتاجات مختلفة، كما طرحت خلال هذا الشهر برنامجاً رمضانياً مباشراً على إنستغرام ومن ثم ينشر على يوتيوب بعنوان «وجهات نظر» حاورت فيه العديد من الإعلاميين وتحدثنا عن نجاحاتهم ووجهات نظرهم والصعوبات التي يواجهونها». وختم منصور: «بعد رمضان سأطرح برنامجي على وسائل التواصل الاجتماعي بعنوان «أسرار المشاهير» وهي فكرة جديدة عن تلك الأسرار التي يتم تناولها في الإعلام من فضائح وما إلى ذلك، بل ستكون أسراراً ساهمت في نجاحاتهم، وحياتهم بعيداً عن الطرح الكلاسيكي».

طباعة Email