00
إكسبو 2020 دبي اليوم

تفاصيل الساعات الأخيرة في حياة الفنان أحمد خليل

ت + ت - الحجم الطبيعي

شهدت الساعات الأخيرة تدهورا كبيرا في صحة الفنان الراحل أحمد خليل ليرحل عن دنيانا متأثرا بفيروس كورونا في صباح اليوم الثلاثاء.

نقل أحمد خليل في مساء أمس الاثنين الثامن من نوفمبر لمستشفى دار الفؤاد ليخضع للعلاج اللازم بعد تدهور حالته الصحية.

وكشف مصدر مقرب من الفنان الراحل أنه أصيب بفيروس كورونا منذ 3 أيام، وذهب للمستشفى وخرج في اليوم نفسه، ولكن بعد حدوث مضاعفات لحالته للصحية تم نقله للمستشفى على الفور لمتابعة حالته، حسب موقع صحيفة "المصري اليوم"

وكان أحمد خليل يعاني من ضيق في التنفس في الساعات الأخيرة، وصعوبة في النطق، كما زادت مضاعفات الفيروس الذي سيطر على جسده، ولم يستطع أن يتحدث مع أسرته، وتعرض لأزمة بسبب ضربات القلب.

يذكر أن أحمد خليل تخرج من معهد السينما عام 1965، ثم التحق بمسرح الجيب، وشارك في عدة مسرحيات أبرزها "حب تحت الحراسة" و"خادم سيدين" و"ياسين وبهية"، كما شارك في العديد من الأعمال السينمائية والتليفزيونية، أبرزها: "سليمان الحلبي" و"حديث الصباح والمساء" و"زمن عماد الدين" و"امرأة من زمن الحب".

 

طباعة Email