00
إكسبو 2020 دبي اليوم

حقيقة إصابة عادل إمام بكورونا

تتردد بين فينة وأخرى شائعات عن الفنان القدير عادل إمام تختص بحالته الصحية وإصابته بكورونا حيث أكد المخرج رامي إمام، أن والده بخير وليس مصابًا بفيروس كورونا، كما أشيع على وسائل التواصل الاجتماعي.

وأكد رامي أن والده بصحة جيّدة، وإشاعة إصابته بفيروس كورونا غير صحيحة، مؤكدا أنه ما زال في الساحل الشمالي يقضي فصل الصيف مع أبنائه وأحفاده.، معلنا استعداد والده للعودة للسينما بعد غياب طويل بفيلم سيكون من إخراجه، ورفض الإفصاح عن أي تفاصيل عن العمل.

وهذه ليست المرة الاولى التي يتم التداول بتدهور الحالة الصحية للنجم الكبير عادل إمام، فقد سبق وأكد رامي إمام أن والده متواجد في المنزل ويتمتع بصحة جيدة، ويمارس حياته الطبيعية بشكل ممتاز، فضلاً عن أنه يمارس الرياضة يوميًا، وأن كل ما يشيع عار تمامًا من الصحة وفق صحف مصرية.

وانتقد رامي حينها تركيز البعض على الحالة الصحية لوالده فقط وقال: "ليه الناس متخيلة طول الوقت إن الزعيم تعبان وحالته الصحية مش كويسة أنا بيسألوني عن حالته كتير أوي وكأن مفيش غير بس صحته".

نذكر أن آخر أعمال عادل إمام السينمائية فيلم "زهايمر"، الذي عرض في العام 2010، وشارك في بطولته كل من: نيللي كريم، وفتحي عبد الوهاب، وأحمد رزق، ورانيا يوسف، وهو من إخراج عمرو عرفة.

طباعة Email