العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    الموت يفجع الفنانة ميار الببلاوي

    فجعت الفنانة ميار الببلاوي بوفاة والدتها فجأة صباح اليوم وحرص عدد كبير من الفنانين على تقديم واجب العزاء.

    ومن المُقرر أنّ يُشيع جثمان والدة ميار الببلاوي، من مسجد مقابر القوات المسلحة، بمحور المشير، حيث كتبت عبر حسابها الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، قائلة: «نظرًا لعدم وجود صلاة للنساء في مسجد المشير، هنصلي على ماما في مسجد المقابر صلاة العصر ثم صلاة الجنازة».

    ونعى عدد كبير من نجوم الفن والإعلام، والدة ميار الببلاوي، لعل أبرزهم الفنانة مي كساب، والتي كتبت «البقاء لله، الله يرحمها ويصبر قلوبكم علي فراقها»، فيما قالت الفنانة هند عاكف: «الله يرحمها ويسكنها فسيح جناته هي وأمي وأبي وسائر أمواتنا جميعًا بإذن الله.. ربنا يصبرك يا حبيبتي».

    وقدّم واجب العزاء، قائمة كبيرة، منهم الفنان طارق لطفي، والفنانة علا رامي، والفنان إيساف، وهالة أنور، والكاتب فتحي الجندي، والكاتب مجدي صابر، والفنان محمد حسني، والمخرج محمد خضري، ومفسرة الأحلام صوفيا زيادة، والفنانة نادية مصطفى.

     وكانت ميار الببلاوي، قد تعرضت لإصابة قبل شهر تقريبًا، وكانت تُقيم بصحبة والدتها، التي كانت تُساعدها لحين استعادة صحتها، حيث قالت في وفق صحيفة «الوطن»، إنّ باب الدولاب سقط على قدمها بشكلٍ مفاجئ، قائلة: «حصل لي نزيف جامد جدًا، خصوصًا إني باخد علاج سيولة عشان القلب، وده زود النزيف أكتر، وكنت لابسة بيجامة في البيت عادي، واضطريت إن ألبس إسدال وأنزل على المستشفى بسرعة».

    وتابعت ميار الببلاوي، قائلة: «أول ما وصلت المستشفى، لاقيتني بتعامل عادي جدًا، رغم إني كنت بنزف، وقالوا استني طبيب الجراحة لسه هيجي بعد 5 ساعات»، مضيفة: «خلعت الماسك اللي كنت لابساه، وقلت لهم أنا ميار الببلاوي هاتتعدلوا معايا ولا أعمل إيه؟».

    طباعة Email