العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    كريستين ستيوارت.. أميرة في Spencer

    لم تكن الأميرة ديانا أشهر امرأة في العالم خلال عقد التسعينيات وحسب، وإنما تحولت إلى واحدة من أشهر الشخصيات السينمائية في هوليوود التي استلهمت من حكايتها أعمالاً كثيرة توزعت بين وثائقية ودرامية، جلها استفادت من طبيعة الشخصية والتقلبات التي مرت بها، ولعل آخر هذه الأعمال تمثل في فيلم «سبنسر» (Spencer) للمخرج بابلو لارايين.

    حيث يضيء على سيرة الأميرة ديانا، ويركز حبكته على الفترة التي أدركت فيها الأميرة الراحلة أن زواجها يسير في طريق الفشل.

    وها هو فيلم «سبنسر» الذي ترتدي فيه الممثلة كريستين ستيوارت زي الأميرة ديانا، قد بدأ بالاقتراب من صالات العرض العالمية، حيث كشفت الشركة المنتجة له أخيراً، عن اختيارها نوفمبر المقبل، موعداً لعرض الفيلم، الذي سيمر قبل ذلك في دروب مهرجان تورينتو السينمائي، ليكون ضمن باقة الأفلام التي ستتنافس في مسابقته الرسمية، والتي تمثل تمهيداً لمعرفة مدى إمكانيات الفيلم وقدرته على المنافسة في موسم الجوائز الذي عادة ينطلق سنوياً مطلع ديسمبر.

    الفيلم الذي أنتجه خوان دي ديوس لارين، كان مقرراً بداية عرضه خلال العام المقبل، بالتزامن مع الذكرى الـ 25 لرحيل أميرة ويلز، إلا أن قرار تغيير موعد العرض جاء ليتوافق مع موسم الجوائز، وما يشهده عادة من منافسة حامية بين عديد الأفلام، لكن اللافت أن الإعلان عن تغيير موعد عرض الفيلم، قد جاء متزامناً مع إصدار نتفليكس لأولى لقطات الممثلة اليزابيث ديبيكي بدور الأميرة ديانا، في الموسم الخامس من مسلسل (The Crown).

    فيلم «سبنسر» الذي يحمل بصمات ستيفن نايت (مبتكر مسلسل بيكي بلايندرز) في التأليف، يحكي قصة انفصال الأميرة ديانا عن ولي عهد بريطانيا الأمير تشارلز، وفق ما نشره موقع «ديدلاين» في وقت سابق، حيث تدور الأحداث في عام 1991، وتحديداً في بلدة ساندرينغهام، قبل أيام من عطلة عيد الميلاد، عندما قررت أميرة ويلز إنهاء زواجها من الأمير تشارلز.

    يذكر إن عنوان الفيلم الجديد مستوحى من اسم عائلة الأميرة الراحلة «سبنسر»، وهي التي ولدت في 1961، وتزوجت بالأمير تشارلز في 1981، وانفصلا في 1992 وطُلقا في 1996، بينما لقيت ديانا مصرعها في حادث سيارة في باريس في 1997.

    الأميرة الراحلة، كانت قد حظيت باهتمام كبير في هوليوود، ولعل أشهر الأعمال التي تناولت حياتها كان بعنوان «ديانا» للمخرج أوليفر هيرشبيغل وصدر في 2013ـ، وجسد شخصيتها آنذاك الأسترالية ناعومي واتس، ودارت أحداثه خلال العامين الأخيرين من حياتها بعد انفصالها عن الأمير تشارلز، وعلاقتها العاطفية مع جراح القلب الباكستاني حسنات خان، أما في العام 2017، فقد شهد صدور فيلم وثائقي تلفزيوني بعنوان «ديانا، أمنا: حياتها وإرثها»، حيث جاء الفيلم بمناسبة مرور الذكرى الـ 20 لرحيل أميرة ويلز.

    طباعة Email