العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    جائزة أوروبية لفيلم فلبيني صنع في دبي

    حاز فليبني مقيم في الإمارات، لقب «أفضل مخرج» في «مهرجان أوروبا السينمائي- المملكة المتحدة»، على إنتاجه فيلماً قصيراً بطاقم تمثيل، جلهم من العمال الفلبينيين في الخارج في دبي.

    الفيلم، وعنوانه «باناهون نج ليجاليج»، يسلط الضوء على قصة حقيقية للاجئتين من فيتنام، تم إيواؤهما من قبل الحكومة الفلبينية في بويرتو برنسيسا في مقاطعة بالاوان.

    وقد أوضح مخرج الفيلم، فرانسيس لوسيان خافييز جاسر، البالغ من العمر 45 عاماً، في مقابلة عبر البريد الإلكتروني، مع شبكة تلفزيون «جي إم إيه نيوز أونلاين»: «يدور الفيلم حول شقيقتين، هما لين وبين فان هو، واللتين أصبحتا يتيمتين بعد وفاة والديهما في مأساة بحرية، بعد وصولهما الفلبين، يقوم برعايتهما مسؤول القرية المدعو داتو عثمان وزوجته فاطمة، ولديهما طفلة اسمها سليمة.

    كما أكد جاسر، الذي يعمل مصمماً في سلسلة متاجر كبرى في الإمارات، أن جميع الفنانين وأعضاء طاقم التمثيل، هم عمال فلبينيون يعملون في الخارج في دبي، مضيفاً أن الأغنية الأصلية «هيلي» في الفيلم، هي من كلمات روبز غونزالفيس وينجون تامايو، وقد قامت بتأديتها اليسون سانديان.

    هذا، وسبق للمخرج أن حاز لقب «أفضل مخرج»، عن فيلم الدارما «لانغاي-لانغيان سا نانونويونغ بالايان»، والذي يدور عن قصة مأساوية عن مزارعين حرموا من حقوقهم في امتلاك الأرض التي يحرثونها.

    وقد أعرب عن سروره بالفوز بالجائزة، قائلاً: "أنا سعيد بفوزي بجائزة أفضل مخرج للمرة الثانية. ومع ذلك، اعتبر نفسي شخصاً لا يزال أمامه شوط طويل ليقطعه، وكلما احتفظت بهذه العقلية، زاد جهدي لأصل إلى مستوى أولئك الذين أتطلع للتمثل بهم: المخرجان إيريك ماتي وبريلانت ميندوزا.

    طباعة Email