لماذا يجب إخبار دلال عبد العزيز بوفاة سمير غانم؟

نصحت الدكتورة منال عمر، أستاذ الطب النفسي بجامعة عين شمس، الفنانتين دنيا وإيمي سمير غانم، بضرورة الإسراع بإخبار والدتهما النجمة دلال عبد العزيز بوفاة زوجها الفنان سمير غانم، وحذرت من عواقب استمرار كتمان الخبر، وأكدت أن الخوف على دلال من الحزن والاكتئاب غير مبرر ولا أساس علمي له.

وأضافت "عمر"، خلال حوارها ببرنامج "حديث القاهرة"، على شاشة "القاهرة والناس"، أن الطب النفسي يرى أهمية إبلاغ الشخص المريض بوفاة قريبه في نفس اللحظة حتى لو في حالة تعب أو مرض، واستشهدت بحالة الراحل سمير غانم قائلة: لازم نقول لدلال عبدالعزيز أن جوزها مات"، موضحة أن المفاجأة الثانية لرحيل شخص منذ فترة يزيد من التعب، ويجعل الشخص يشعر بخيانة الموقف.

وتابعت مؤكدة أن التذكر الدائم لوفاة شخص قريب يحمينا من الإنكار والاكتئاب، إذ إنه لابد من التأكيد على رحيل الشخص القريب منك حتى لا تعاني بعد فترة، موضحة أن ثقافة الموت مبهجة لدى المصريين ويحولون الذكرى لاحتفالية، وقالت إن 50% من المكتئبين بعد رحيل العزيز لديهم فكر عدم التذكر بالرحيل.

وأوضحت الدكتورة هالة عمر أن وقت العزاء والدفن يجتمع فيه تعبير الحزن المجتمعي، كما أنه لابد من المجتمع أن يدعم أشخاص في حالة مأساة، وأن مأساة الابن لوفاة والده لأكثر من سنتين يجعله ضحية لمرض الاكتئاب.

يذكر أن دنيا سمير غانم أكدت بالأمس أن والدتها دلال عبد العزيز لا زالت في غرفة العناية المركزة ولم تتحسن حالتها كما روج البعض، وأشارت إلى أن حالتها الصحية لا تسمح بإخبارها بوفاة زوجها سمير غانم.

 

طباعة Email