بعد التحفظ على أمواله.. قضية جديدة تنتظر محمد رمضان

أعلن المحامي سمير صبري تقدُّمه ببلاغ للنائب العام المصري ونيابة أمن الدولة العليا ضد الفنان محمد رمضان بتهمة نشر أخبار كاذبة تهدّد الاقتصاد القومي تتعلَّق بالتحفظ على أمواله.

وطالب صبري بمنع رمضان من مغادرة البلاد والتحفظ على بقية الأموال التي يدعي أنها بمنزله وتمثل أضعاف الأموال التي تم التحفظ عليها في حسابه بأحد البنوك المتعامل معها.

وقال، في بلاغه الذي نشره موقع "بوابة أخبار اليوم: "نشر المبلغ ضده عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي (إنستغرام) مقطع فيديو ورد به العديد من الأكاذيب والمغالطات التي من شأنها أن تشكل أركان جريمة نشر الأخبار الكاذبة بقصد الإساءة للدولة المصرية والاقتصاد القومي".

وأضاف: "فقد جاء بالمقطع سالف الذكر الآتي: صحيت النهاردة من النوم على تليفون من البنك يقولي الدولة تحفظت على فلوسك، وبيقولوا لي عشان متحطش في موقف محرج لما أجي استخدم الفيزا وملاقيش فلوس، قولتله الشعبيين اللي زي حالاتي والفلاحين والصعايدة اللي زي حالاتي قد مابيحطوا في البنك قد مابيسبوا في بيوتهم".

وأوضح أن "حقيقة الأمر هو قيام أسرة المرحوم الطيار أشرف أبو اليسر، وليس الدولة المصرية، بالحجز على أموال المبلغ ضده نفاذاً للحكم الصادر من المحكمة الاقتصادية في دعوى التعويض المقامة من المرحوم الطيار أشرف أبو اليسر ضد المبلغ ضده التي قضي فيها بإلزامه بأن يؤدي له مبلغ ستة ملايين جنيه كتعويض، وذلك لقيام المبلغ ضده بتصويره داخل قمرة القيادة في إحدى رحلات الطيران، مما تسبب في فصله من عمله".

وذكر أن فعل المبلغ ضده يشكَّل أحد أركان جريمة نشر الأخبار الكاذبة بقصد الإساءة للدولة المصرية والاقتصاد القومي، فضلاً عن إعلانه أن لديه أموالاً أخرى يحتفظ بها في منزله تعادل كل أرصدته بالبنوك.

طباعة Email