العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    الفنانة دلال عبدالعزيز .. تحتاج إلى الأكسجين

    ما زالت الفنانة دلال عبد العزيز تعاني من تباعات فيروس كورونا، والذي أصيبت به منذ عدة أسابيع جراء مشاركتها في مسلسل عالم موازي مع ابنتها دنيا سمير غانم والذي على أثره أصيبت وابنتها وزوجها الراحل الفنان سمير غانم بفيروس كورونا.

    ووفقا لصحيفة الوطن فإن الحالة الصحية للفنانة دلال عبدالعزيز «غير مستقرة»، وأنها قادرة على الخروج من العناية المركزة بالمستشفى في حالة واحدة وهي زيادة نسبة الأكسجين في الجسد، وهو ما لم يتحقق حتى الآن.

    يذكر أن الفنانة دلال عبد العزيز حتى الوقت الراهن لم يتم إخبارها بوفاة زوجها الفنان سمير غانم، الذي رحل عن عالمنا مؤخرا، إثر مشكلات صحية في جهاز الكلى، بالإضافة لإصابته بفيروس كورونا، فما زال الجميع يخفي الخبر عن «دلال»، حتى لا تنتكس حالتها الصحية.

    ووفقًا لتصريحات تليفزيونية أدلى بها الإعلامي رامي رضوان، قائلا: «إدارة المستشفى منعت عنها تشغيل التلفزيون كما تم سحب الهواتف المحمولة منها، كما أن ابنتيها لا ترتديان الملابس السوداء أثناء الزيارة»، مشيرًا إلى أن الفنانة دلال عبد العزيز تشعر بأن هناك شيئا غير واضح ولكنها لا تستطيع أن تبوح به.

     

    طباعة Email
    #