كيف أخفت أسرة سمير غانم خبر وفاته عن دلال عبد العزيز؟

كشف الإعلامي المصري رامي رضوان، أن أسرة الفنان الراحل سمير غانم، لم تخبر زوجته الفنانة دلال عبدالعزيز بخبر وفاته حتى الآن.

وأضاف أن ظروف حالتها الصحية وتواجدها بالرعاية المركزة، لا تسمح بذلك، موضحا أن الأسرة وضعت مجموعة من الترتيبات التي من شأنها إخفاء الأمر عليها، لدرجة أنهم فصلوا التلفزيون المتواجد بغرفتها، ويمثلون عليها جميعا حتى لا تعلم، وفقا لصحيفة الوطن.

وأضاف رضوان، خلال مقدمة حلقة، الثلاثاء، من برنامج "مساء dmc"، المذاع على شاشة "dmc"، أن الأسرة اعتمدت على فيديوهات وبرامج مسجلة تشاهدها داخل غرفة رعايتها المركزة، حتى لا يمر خبر الوفاة أمامها، موضحا أنهم سحبوا جميع هواتفها منذ اليوم الأول لدخولها المستشفى، كما أنهم لا يرتدون أي ملابس سوداء أمامها.

وأشار الإعلامي إلى أن أسرته كانت متواجدة بشكل كامل على مدار 24 ساعة يوميا مع الفنانة دلال عبدالعزيز، دون الخوف من العدوى، لهذا كانوا يفكرون في السيناريو الذي سيلجأون له، حتى يبروا سبب غيابهم ليوم كامل عنها، خلال جنازة الفنان الراحل.

وأكد أنه يشعر هو وأسرة الفنانة، أنها بدأت تحس أن زوجها توفى، موضحا أنه قد يكون الإحساس موجودا، لكنه لم يؤكد حتى الآن بالنسبة لها.

وأوضح: "أهم ما يشغل بال الفنانة دلال عبد العزيز رغم حالتها الصحية هو استمرارية أعمالها الخيرية التي تقوم بها من مساعدات، قائلا: حبيبتي لحد دلوقتي وهي في لحظة مرض وتعب، بتفكر في مين محتاج ايه، وبتقولنا ابعتوا كذا لفلان وكذا لعلان".

 

طباعة Email
#