00
إكسبو 2020 دبي اليوم

تفاصيل مرض ابنة عمرو دياب.. أعراضه وأسبابه

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت جانا ابنة الفنان المصري عمرو دياب، عن معاناتها من مرض ADHD "متلازمة فرط الحركة ونقص الانتباه".

ووجهت جانا إلى مدرستها السابقة في لندن، وكتبت عبر حسابها على موقع "إنستغرام: "اسمي جانا دياب، التحقت بمدرسة Queens Gate school، ونصحت بالمغادرة في الصف الثاني عشر بعد تشخيص إصابتي بمتلازمة فرط الحركة ونقص الانتباه ADHD، واضطرابات نفسية كاضطراب القلق الهلعي anxiety، لذا كنت أعاني من الصعوبات في الدراسة".

وأضافت: "عانيت من صعوبات في التركيز وعدم تسليم واجباتي المدرسية في موعدها المحدد لها وعدم قدرتي على قراءة الأسئلة بالشكل الصحيح، وكان يطلب مني أن آخذ وقتي في قراءة الأسئلة وكأنني أتحكم في هذا الأمر".

تابعت أنها "كانت توصف من قبل مدرسيها بالغباء والكسل والتمرد بدلا من دعمها وتوجيهها للتصرفات الصحيحة، وهذا الدعم كان يوجه نحو الطلاب القادرين على تحقيق درجات عالية، وأنها تشعر بالحرج لسؤالهم بدلاً من أن تسأل معلميها، وكانوا يتهمونها بأنها تشتت زملاءها ولكنها لم تقصد ذلك مطلقا".

وكشفت أنه تم إرسالها إلى مُعلم متخصص في صعوبات التعلم، لكنه لم يكن صبورا معها بالشكل الكافي في التعامل، وأصابها بالفزع وتسبب في سوء حالتها، متابعة: "الآن بعد خروجي من هذه المدرسة، حصلت على دبلومة في الغناء من جامعة BIMM، كما أنني أدرس الأدب الإنجليزي وأحقق إنجازات حقيقية في مسيرتي المهنية، وأحاول الحصول على شهادة في علم الاجتماع من جامعة نوتنغهام أو بريستول".

واختتمت أنها "كانت تريد من معلميها الاحتواء والدعم بدلا من نصحها بالمغادرة، وطلبت منهم مساعدة زملائها الغير قادرين على التعلم"، ووجهت رسالة دعم لمن يعانون من الاضطراب، أن يؤمنوا بقدراتهم وألا يشكون بها لأن مدرستهم أخبرتهم بذلك.

ومرض جانا عمرو دياب، معروف باسم «ADHD» وهو اختصار لكلمة Attention deficit hyperactivity disorder أي مرض فرط الحركة ونقص الانتباه.

ويعد مرض نقص الانتباه وفرط الحركة، أحد أكثر اضطرابات النمو العصبي شيوعًا في مرحلة الطفولة، وعادة ما يتم تشخيصه لأول مرة في مرحلة الطفولة وغالبًا ما يستمر حتى مرحلة البلوغ.

وقد يواجه الأطفال المصابون باضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه صعوبة في التركيز، والتحكم في السلوكيات الاندفاعية، أو يكونوا مفرطين في النشاط.

الأعراض
أحلام اليقظة كثيرا
كثرة النسيان وعدم التركيز

تشنج أو تململ
التحدث كثيرا

ارتكاب أخطاء إهمال أو تحمل مخاطر غير ضرورية
يجدون صعوبة في مقاومة الإغراء

صعوبة في أخذ الأدوار
يجدون صعوبة في الانسجام مع الآخرين

يشعر الفرد بالقلق ولديه مشكلة في الاندفاع

ومن جانبه، أوضح الدكتور جمال فرويز، استشاري الطب النفسي، أن أسباب مرض جانا عمرو دياب ليست معروفة حتى الآن، ولكن توجد بعض النظريات التي توضح أسبابه، ومنها إصابة الأم بالحصبة الألماني خلال الحمل، أو نتيجة تلقي الأمصال، فيما تذهب دراسات أخرى إلى أنه ناتج عن جزء جيني بالأسرة.

وأضاف الدكتور جمال فرويز، أن معظم الحالات يختفي منها هذا المرض في سن 14 عامًا، ونسبة الشفاء منه تتجاوز 85٪، عبر عدة أدوية منشطة متفق عليها عالميًا، والتي تعمل على تنشيط القشرة المخية، كون أصحاب ذلك المرض يعانون من نشاط في القشرة تحت المخية، ومن ثم يساعد العلاج على حدوث التوازن لديهم ومن ثم الشفاء، حيث يجب الذهاب إلى الطبيب النفسي لتقييم المرض وتشخيصه.

جانا عمرو دياب دخلت عالم الغناء، وأطلقت أول أغانيها "MOUTH TAPED SHUT " عبر قناتها الخاصة على "يوتيوب"، كما شاركت والدها الغناء في أغنية "جميلة" في ألبوم "سهران".

 

طباعة Email