خلع بلقيس لزوجها.. يثير صدمة في وسائل التواصل

"أنا رافعة قضية خلع في المحاكم الإماراتية"، جملة نطقت بها الفنانة بلقيس، على الأثير لتفجر من خلالها "قنبلة" على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث صدمت روادها، لينتشر خبر انفصالها عن زوجها، كما "النار في الهشيم"، لا سيما وإنه لم يعرف سابقاً عن بلقيس مواجهتها لمشكلات في زواجها، الأمر الذي أثار جدلاً، خاصة وأن الأسباب التي تقف وراء خطوة بلقيس هذه، لا تزال محاطة بهالة من الغموض، مكتفية بالقول إن "بينهما تركي" الذي وصفته بـ "أجمل هدية".

إعلان بلقيس عن "قضية الخلع" جاء بعد تلقيها سؤالاً، عن سبب "غياب زوجها سلطان عن الصورة"، حيث تعود أن يرافقها في كافة إطلالاتها والفعاليات التي تشارك فيها، فيما أبقت بلقيس حسابها على "تويتر" خارج نطاق القضية، فلم تقم بنشر أي معلومة حول القضية عليه، لتقتصر آخر تغريداتها على نشر إطلالاتها ونوعية الماكياج الذي تستخدمه.

والأمر ذاته انسحب على حسابها في "انستغرام"، والذي نشرت عليه أخيراً مقطعاً مصوراً وهي تقفز على أرضية مطاطية بطريقة عفوية تماماً كالأطفال، بينما شهد "ستوري انستغرام" نشرها لمجموعة من الصور، وتفاعل متابعيها معها، حيث هيمنت عليها أدعية لرب كريم بأن يزيد من قوتها، وأن "يكتب لها الخير في أيام رمضان المقبلة، وأن يعوضها العوض الجميل في كافة أمورها".

بلقيس عبرت في تصريحاتها عن "ثقتها بالقضاء الإماراتي"، قائلة إنها لا تستطيع الخوض أكثر في التفاصيل، في إشارة منها إلى "عدم رغبتها بالحديث في هذا الموضوع"، علماً بأن آخر صورة نشرتها بلقيس رفقة زوجها سلطان، على حسابها في "انستغرام"، تعود إلى 12 أكتوبر الماضي، حيث أرفقتها آنذاك بتعليق قالت فيه: "شريكي في الجريمة".

"خبر خلع بلقيس لزوجها"، شهد تفاعلاً لافتاً على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث ذهب البعض إلى استرجاع لحظات حفل زواجها، الذي أقيم في فندق أرماني بدبي، في ديسمبر 2016، وأطلت فيه بفستان زفاف استغرقت خياطته أكثر من 1400 ساعة، ورصع بأكثر من 20 ألف حجر ماسي، حيث تساءل رواد التواصل الاجتماعي عن السبب الذي دعا بلقيس إلى هذه الخطوة.

فيما أشار بعضهم إلى أن "قضية خلع بلقيس لزوجها سلطان تختصر في أن زواج الحب لا يعني بالضرورة الاستمرارية، وأن مشاركة الزوجين حياتهما الخاصة للناس، تعد من أكبر الكوارث"، بينما أكد آخرون بأنه "لا يجوز الثقة بمظاهر حب المشاهير على السوشال ميديا".

بلقيس التي تألقت أخيراً في حفل كأس الخمسين في نهائي الخليج العربي لكرة القدم، حيث اختارت أن تطل على جمهورها بالزي الإماراتي، كانت قد تلقت، خلال إطلالتها على شاشة "الجديد" اللبنانية، قبل أيام رسالة خاصة من زميلتها الفنانة نادين نسيب نجيم، وصفتها فيها بـ "القدوة" كونها استطاعت تخطي أزمتها بقوة، ولم تدع مجالاً للاكتئاب أن يهزمها. طالبة منها أن تقدم رسالة إلى كافة النساء، تساعدهن من خلالها على أن يكن أكثر صلابة وقوة.

رسالة نادين تلك كانت كفيلة بأن تثير دموع بلقيس، التي سبق أن انهمرت في ديسمبر الماضي، خلال حوار معها، كشفت فيه عن الوجه الثاني للنجمات، وتخلت فيه عن مظاهر القوة والأناقة التي تعودت أن تطل بها على المسرح، حيث أكدت فيه أن النجمات يواجهن حروباً قاسية ومؤامرات، وبكت آنذاك بشدة عندما تذكرت مساندة والدتها لها للظهور قوية ومتماسكة أمام جمهورها، رغم ما كانت تعانيه من إحباطات وحروب.

طباعة Email