بعد أن أضحكهم 50 عاماً.. فنان شهير يفاجئ العراقيين بطلبه للجنسية

فاجأ الفنان الكوميدي الشهير محمد حسين عبدالرحيم، العراقيين ومن على فراش المرض بأنه ليس عراقياً، وطلب خلال ظهوره على إحدى قنوات التلفزيون مساعدته في العلاج ومنحه الجنسية العراقية.

وظهر عبدالرحيم وهو مستلق على فراش المرض، وفي وضع إنساني صعب، وطلب من رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي بمنحه الجنسية العراقية، ووعده الأخير من خلال مكالمة تليفونية بتلبية طلبه.

وعبر ناشطون ومدونون عراقيون عن تضامنهم الواسع مع الممثل محمد حسين عبدالرحيم، وهو فنان فلسطيني يعيش في العراق منذ عقود.

ولاقى الفيديو الذي ظهر فيه عبدالرحيم، صدى كبيراً وتعاطفاً شعبياً عبر منصات التواصل الاجتماعي، وأحقية مطالبته لرئيس الحكومة باكتساب جنسية البلاد التي قضى على أرضها زمنا طويلاً وهو يفني عمره في مجال الفن العراقي.

وبحسب وكالة الأنباء العراقية الرسمية، فقد وجه رئيس الوزراء، مصطفى الكاظمي، بالموافقة على طلبات الفنان محمد حسين عبد الرحيم. وكان الكاظمي قد أرسل مطلع هذا الأسبوع وفداً من مكتبه، لزيارة الفنان الذي يعاني وعكة صحية.

 

طباعة Email