كايلي جينر تتبرع بمبلغ صادم لمساعدة خبير مكياجها

شن مستخدمو مواقع التواصل هجوماً لاذعاً على كايلي جينر بعدما طلبت من معجبيها التبرع بمبلغ عملية جراحية لفنان المكياج الخاص بها، الذي تعرض لحادث مروري الٍأسبوع الماضي ويحتاج لإجراء عملية عاجلة في الدماغ قيمتها 60 ألف دولار.

وارتفعت وتيرة الانتقادات الي وجهت لنجمة تلفزيون الواقع البالغة 23 عاماَ، حين تبيّن أنها لم تتبرع سوى بمبلغ 5 آلاف دولار من خلال لينك الحملة Go Fund Me التي تم تدشينها للمساعدة في جمع الأموال اللازمة لإجراء صاموئيل رودا العملية، وفقا لموقع 24 الإخباري.

واعتبر المنتقدون أنه كان عليها التبرع برقم أكبر يتناسب مع قيمة ثروتها الكبيرة التي تتخطى المليار دولار، وقد سبق أن وضعتها "فوربس" ضمن قائمتها السنوية لأصغر المليارديرات لعام 2020، قبل أن تسحب منها اللقب متهمة عائلتها بتضخيم قيمة شركتها التجارية في مجال مستحضرات التجميل.

وكان قد طلبت من معجبيه التبرع لمساعدة خبير مكياجها عبر خاصية ستوري إنستغرام: "الله يراقبك ويحميك، أتمنى من الجميع أخذ لحظة من أجل الدعاء لسام الذي تعرض لحادث في نهاية الأسبوع الماضي، وتوجهوا إلى موقع التبرعات الذي أطلقته عائلة صامويل من أجل تمويل العملية".

 

طباعة Email