محبو «بي تي إس» الكورية يتوقون لرؤيتها في الإمارات مجدداً

موعد ضربته مجموعة من محبي فن البوب الكوري بالإمارات، تسمى «بي تي إس يو إيه أرمي»، في 25 مارس الجاري مع معرض فني هو الأول من نوعه لتحية الفرقة الكورية الشهيرة «بي تي إس». ويشكل المعرض «بي تي إس تلتقي ستريت آرتس في الإمارات العربية المتحدة» مبادرة لـ«بي تي إس يو إيه أرمي». 

وتعتبر «بي تي إس يو إيه أرمي» أضخم مجموعة من عشاق الفرقة في البلاد على أمل أن تجذب الانتباه للفرقة واستقطابها لتأدية عرض في الدولة.

وينبغي من أجل إحياء المشروع على المعجبين والداعمين لـ«بي تي إس» في الإمارات والمنطقة أن يقدموا الدعم للمبادرة ليتلقوا بالمقابل جوائز عديدة تتضمن ألبومات الفرقة وعضوية «الجيش العالمي» للفرقة وفرصة تلقي الفرقة رسالة من أحد المعجبين.

وذكر موقع «سبرينغ 15» الخاص بالفرقة أن مجموعة «بي تي إس» الإمارات قد تأسست في أغسطس 2015 على أمل نشر محبة الفرقة وموسيقاها، كما رؤية وجمع جيش «بي تي إس» في الإمارات. وأشار الموقع إلى إنشاء حسابات عبر مواقع التواصل الاجتماعي لوضع آخر التحديثات المتعلقة بمشاريع الفرقة وأخبارها والتواصل مع مجموعات جيش الـ«بي تي إس» في الإمارات ومن حول العالم.

أما عن أسباب الرغبة في إقامة هذا المشروع مع «سبرينغز 15» فتشير المجموعة أولاً إلى أن المنصة طريقة رائعة للتنظيم والحصول على المساعدة والإرشادات التي تحتاج من أجل خلق المزيد من مشروعات الدعم الفريدة للفرقة في الإمارات. وثانياً أنها تستطيع منح «يو إيه إي آرمي» صوتاً مسموعاً في جميع أنحاء العالم.

كما لتتمكن الفرقة من أن ترى وتلاحظ ربما أنها محبوبة جداً وبشعبية عالية في دولة الإمارات على غرار أمريكا وأوروبا واليابان وكوريا. يمكن لـ«سبرينغز 15» أيضاً أن يساعد على الاستفادة من الإبداع والشغف الشبابي حيال المجتمع عبر خلق مساحة حيث الأفكار لا تحجب ولا يتم الاستخفاف بها بل تحظى بالتشجيع والدعم من قبل فريق إيجابي جداً وموجه جيداً.

يمكن للجمهور متابعة الحدث الأول على شاطئ جميرا خلال مهرجان دبي للمأكولات وما بعده، علماً أن الفعالية الفنية ستتنقل في أبرز المحطات في الإمارات. وقد تعاون ما يعرف بـ «بي تي إس» الإمارات لإطلاق هذا المشروع مع «سبرينغز 15» التي تشكل حقل تجارب للأفراد والشركات الصغيرة الساعية للحصول على الدعم لتحويل أفكارها الإبداعية إلى واقع.

وكان آخر عرض لفرقة «بي تي إس» في الإمارات عام 2016 وجاء جزءاً من احتفالات «كيكون أبو ظبي». وترتفع آمال «الجيش» من محبي البوب الكوري في الإمارات بعودة الفرقة لتأدية عروض لها في المنطقة بما في ذلك الإمارات العربية المتحدة بعد جولتها العالمية بعنوان «أحب نفسك: ارفع صوتك» (Love Yourself: Speak Yourself) التي جاءت بها إلى المملكة العربية السعودية في 2019.

طباعة Email