مذيع شهير يستقيل بعد تعليقاته الحادة ضد ماركل

زميل ميغان في الدراما ينتقدها لمقابلتها الأخيرة

صورة

انتقد زميل ميغان ماركل، الممثل ويندل بيرس، الذي شاركها في تمثيل المسلسل الشهير «سويتس»، إجراء الحوار مع المذيعة الأمريكية أوبرا وينفري، قائلاً إن توقيت مقابلة هاري وميغان تزامن وفترة الوباء، حيث تقتل جائحة «كورونا» آلاف الأشخاص في جميع أنحاء العالم بشكل يومي.

ووفقاً لـ «ميرور» البريطانية، انتقد الممثل بيرس قرار النجمة السابقة ميغان ماركل نشر مقابلتها الشاملة بينما يواصل العالم محاربة جائحة فيروس كورونا المستجد. وأوضح الممثل البالغ من العمر 57 عاماً، أن مقابلة أفراد العائلة المالكة السابقين «لم تكن بتلك الأهمية» في وقت يمر فيه العالم «بآلام الموت».

ويندل الذي أدى دور والد ميغان في «سويتس» لمدة أربع سنوات، صرح لمحطة «إل بي سي» الإذاعية قائلاً: «اليوم سيلقى نحو 3 آلاف شخص في أمريكا مصرعهم بسبب كوفيد.. وكذلك بضع مئات الأشخاص في المملكة المتحدة»، لافتاً إلى أن مقابلة الثنائي مع أوبرا وينفري تستحضر لذهنه عبارة شهيرة لشكسبير حين قال: «مليئة بالصوت والغضب.. لكنها لا تدل على شيء».

استقالة

من جهة أخرى، قدم المذيع بيرس مورغان استقالته من البرنامج الصباحي على قناة «أي تي في» (صباح الخير بريطانيا) بعد خلاف حول تعليقاته على ميغان ماركل، زوجة الأمير هاري.

وأنهت الاستقالة إطلالة المذيع المثير للجدل بعد ست سنوات في البرنامج.

من جهتها، أعلنت قناة «أي تي في» عن القرار بعد تصريح هيئة تنظيم الاتصالات في بريطانيا (أوفكوم). وتلقّت «أوفكوم» 41 ألف شكوى في هذا الشأن.

وقال مورغان في برنامجه الإثنين: «لم أصدق كلمة واحدة مما قالته الدوقة في مقابلتها مع أوبرا وينفري حول صحتها العقلية».

تشكيك

وعلى الرغم من عدم تقديمه أي اعتذار، قال مورغان: «لا يزال لدي شكوك حول صحة الكثير مما قالته. لكن اسمحوا لي فقط أن أذكر موقفي من المرض العقلي والانتحار».

ومن جهتها، قالت رئيسة القناة، كارولين ماكول في وقت لاحق لصالح ميغان ماركل: «نحن نتعامل مع الموضوع ولن أعلق على الموضوع».

وأكدت القناة لشبكة «بي بي سي» أن مغادرة مورغان البرنامج الصباحي ستنفذ فوراً، لكنها رفضت الإفصاح عمن سيحلّ محله.

أتت مغادرة مورغان عقب خلاف على الهواء مع مقدم الأرصاد الجوية ألكس بيرسفورد، الذي انتقد زميله الثلاثاء لاستمراره بالتهجم على الدوقة. ما دفع مورغان إلى مغادرة موقع التصوير، ثمّ عاد بعد عشر دقائق.

طباعة Email