أديل.. صاحبة الألبوم الأكثر مبيعاً في القرن 21

حازت نجمة الغناء البريطانية أديل أدكينز، لقب الفنانة صاحبة أكثر الألبومات مبيعاً في المملكة المتحدة خلال القرن الحالي، لتتغلب بذلك على نظيراتها من أمثال بينك ومادونا وريهانا وغيرهن، وذلك وفقاً لتصنيف «ذا بريتيش بونوغرافيك إنداستري» الذي يمثل قطاع صناعة الموسيقى البريطاني. ووفقاً لمواقع إخبارية، ألبومها الذي حمل عنوان «21» سبق وأن وسم أيضاً بالألبوم رقم واحد في المملكة المتحدة لفنانة ما منذ عام 2000، بعد إصدار 6 ملايين نسخة في المملكة المتحدة وحدها.

خرجت هذه الأرقام الجديدة لتتزامن مع عودة اليوم الوطني للألبومات الغنائية والمقرر بتاريخ 21 أكتوبر «للاحتفال بالمرأة في الموسيقى» كموضوع لعام 2021. قال جيف تايلور، الرئيس التنفيذي لشركة «بي بي آي»، وكيم بايلي، الرئيس التنفيذي لجمعية بائعي التجزئة الترفيهية: «يسعدنا عودة يوم الألبوم الوطني بنسخته الرابعة، مما يسلط الضوء هذا العام على المساهمة الهائلة التي تقدمها النساء في عالم الموسيقى». مؤكدين أنه في حين تتطور الطرق التي يستمتع بها محبو النغمة والنوتة بالموسيقى، يظل الألبوم محورياً لتعبير الفنانين عن أنفسهم وفهم المعجبين لما يجب أن يقوله لهم. لذلك فإن اليوم الوطني للألبومات الغنائية فرصة للفنانين والمعجبين على حد سواء للاحتفال بهذا الشكل الفني المحبوب، وتذكيرٌ لأنفسنا بقوة الألبومات المستمرة في سرد القصص والتأثير والإلهام.

طباعة Email