بلال عبد الله ينعى شقيقته والجمهور يشاطره الحزن

موجع هو فقدان الأخت، خاصة إن كانت قريبة، ذلك ما يشعر به الفنان الإماراتي بلال عبد الله الذي أعلن، عبر حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي، اليوم، عن رحيل شقيقته، حيث كتب عبر "تويتر": "أختي الغالية في ذمة الله".

والشيء ذاته انسحب أيضاً على "ستوري" حسابه في إنستغرام، الذي نشر عليه نعياً، رفع فيه أكف الدعاء إلى رب كريم بأن يتغمدهما بواسع رحمته.

وما إن أطل الفنان بلال عبدالله بتغريدته، حتى انهالت عليه التعليقات التي حملت بين طياتها كلمات التعازي بالفقيدة، بينما جاءت تغريدات أخرى حاملة أدعيةً بأن يُدخل الله تعالى الفقيدة في واسع رحمته.

ومن بين الذين شاطروا الفنان بلال عبد الله أحزانه الكاتبة صفية محمد الشحي التي كتبت: "رحمة الله عليها يا أستاذ بلال، ورزقكم الصبر والسلوان"، وكذلك الفنان أحمد عبد الزراق الذي كتب: "الله يرحمها، وعظم الله أجركم".

في حين كتبت التربوية خلود المنصوري: "عظم الله أجركم وغفر لميتكم، الله يرحمها"، بينما كتب المسرحي غنام غنام: "لها الرحمة والمغفرة، ولكم العزاء والمواساة".

طباعة Email
#