مراسل صحفي يستوقف فنانة شهيرة ويسألها عن اسمها

أثار مقطع فيديو متداول على مواقع التواصل الاجتماعي السخرية والاستياء معاً، لتضمُّنه موقفاً غريباً يدل على جهل أحد المراسلين الصحفيين بفنانة شهيرة.

وتظهر في الفيديو الفنانة المصرية القديرة سميرة عبد العزيز خلال لقائها مع أحد الشباب على هامش فعاليات مهرجان الإسكندرية السينمائي، لكن يتضح لاحقاً أن الشاب المراسل لا يعرفها.

ويتوجه الشاب بسؤال الفنانة عن اسمها، فتقول له: "إنت مش عارف اسمي وجاي تعمل معايا لقاء؟! لما تعرف أنا مين ابقى تعالى كلمني"، ثم تنصرف رافضةً استكمال الحديث معه.

من جانبها، علَّقت الفنانة سميرة عبد العزيز على الفيديو الذي يعود تاريخه إلى ما قبل 3 سنوات ويجري تداوله بسخرية حتى الآن، مؤكدةً أنها لا تتذكر تحديداً تاريخ الواقعة، لكنها بلا شك حدثت قبل رحيل زوجها الكاتب الكبير محفوظ عبد الرحمن.

وقالت سميرة، بحسب موقع "إعلام دوت كوم" الإخباري، إنها لا تمانع في تعريف نفسها للآخرين، لكن عندما يكون ذلك في جلسة تعارف عادية، وليس لقاءً تلفزيونياً أو صحفياً.

وأضافت أنه في هذه الحالة لا بد أن يكون المراسل الصحفي على معرفة واطلاع بالشخصية التي سيتحدث معها وتاريخها.

وأوضحت: "لو واحد جاي يقولي عايز اعمل معاكي حوار وهو مش عارف اسمي يبقى ملوش لازمة"، ناصحةً الشباب الجدد بضرورة التحلي بالمعرفة الكافية والإلمام بمعلومات ثرية عن الشخص المراد محاورته.

وقالت: "لو هتعمل حوار مع حد يبقى تكون عارفه، أومال هتسأله عن أخباره ازاي، إنما أقوله أنت اسمك إيه وأنت مين؟! هتسألني عن أعمالي ازاي وأنت متعرفنيش".

طباعة Email
تعليقات

تعليقات