صديق هادي الجيار المقرب يكشف السبب المباشر الذي أدى إلى وفاته

كشف الفنان فتوح أحمد، الصديق المقرب للفنان الراحل هادي الجيار، تفاصيل اللحظات الأخيرة من حياة الجيار قبل وفاته صباح اليوم الأحد داخل إحدى المستشفيات في القاهرة متأثراً بإصابته بفيروس كورونا عن عمر 71 عاماً.

وأوضح فتوح إن حالة هادي الجيار كانت مستقرة، حتى يوم أمس السبت، برغم إيداعه في غرفة العناية المركزة، لكن معاناته من مشكلة صحية في الرئة ضاعفت من معاناته مع فيروس كورونا، بحسب صحيفة «الوطن» المصرية.

وأضاف فتوح: "هادي كان حريصاً جداً في تعاملاته وتحركاته لتجنب الإصابة بالفيروس، واتبع كل الإجراءات الاحترازية المُعلنة من ارتداء الكمامة واستخدام المطهرات، ولكنه أصيب بنزلة برد سرعان ما تبين أنها إصابة كورونا بعد خضوعه للفحوصات الطبية".

ويذكر أن جثمان هادي الجيار وري الثرى اليوم الأحد، داخل مقابر العائلة بمدينة السادس من أكتوبر، ومن المقرر أن تكتفي أسرته باستقبال العزاء عند المقابر في ظل قرار الحكومة بإغلاق دور المناسبات لتجنب الإصابة بفيروس «كورونا» المستجد.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات