لماذا امتنعت نقابة الفنانين السورية عن نعي حاتم علي؟

بعد أن هز نبأ وفاة المخرج السوري حاتم علي الأوساط الفنية في سوريا والعالم العربي، ونعاه عدد كبير من الفنانين وحتى الناس العاديين، أعلنت نقابة الفنانين السورية نبأ وفاته دون أن تنعيه.

وقالت نقابة الفنانين السورية عبر منشور في صفحتها الرسمية في فيسبوك: "نقابة الفنانين في الجمهورية العربية السورية تعلن وفاة الممثل والمخرج التلفزيوني حاتم علي الذي توفي صباح هذا اليوم الثلاثاء الواقع في 29 كانون الأول 2020 إثر نوبة قلبية ألمت به وهو خارج القطر".

وتابعت النقابة في منشورها: "يعتبر حاتم علي من المخرجين الذين أغنوا المكتبة العربية بالعديد من الأعمال التلفزيونية نذكر منها على سبيل المثال لا الحصر: الزير سالم، التغريبة الفلسطينية.. والكثير الكثير من الأعمال التلفزيونية. لكم طول البقاء ولأهله وذويه الصبر والسلوان".

وأعرب عدد من الناشطين والفنانين عن غضبهم الشديد من هذا البيان الخجول الذي لا يليق بأحد أعمدة الدراما السورية ولا يليق بأن يخرج من نقابة الفنانين السوريين.

بينما أشار آخرون إلى أن النقابة سبق لها وأن فصلت الفنان حاتم علي من عضويتها، وهو خارج سوريا، بذريعة عدم تسديده المبالغ المالية التي تترتب عليه للنقابة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات