00
إكسبو 2020 دبي اليوم

مؤلفة «هاري بوتر» تحتفي بذكرى السلسلة الـ 25 بـ«فطيرة جبن»

صورة

«فطيرة جبن وخبز محمص» ذلك ما مازحت به كاتبة السلسلة الشهيرة «هاري بوتر» جي كيه رولينغ، في أنه سيجسد احتفالها بالذكرى الخامسة والعشرين للسلسلة الخيالية الناجحة العام المقبل. مضيفةً أنها من غير المرجح أن تتأنق بزي منسوج بوحي من أغلفة كتبها الشهيرة للاحتفاء بتلك المناسبة التاريخية، كما لفتت إلى أنها لا تزال بالفعل تشعر بالإحراج عندما يطلب منها أحد المعجبين التقاط صورة للذكرى، وفقاً لموقع صحيفة «ذانورثن تايمز».

رواية أولى

المرة الأولى التي خطر فيها لرولينغ فكرة كتابة روايتها الأولى التي مهدت لسلسلة من 7 أفلام سينمائية، كانت أثناء تواجدها على متن قطار متأخر انطلق من محطة كينغز كروس بلندن عام 1990، لتبدأ في التخطيط لاحقاً للسلسلة كاملةً على مدى السنوات الخمس التالية.

نُشر إصدارها الأول «هاري بوتر وحجر الفيلسوف» عام 1997، ومنذ ذلك الحين بيعت أكثر من 500 مليون نسخة من الكتب في جميع أنحاء العالم، بأكثر من 80 لغة، لتصل الشخصية المحبوبة إلى الشاشة الفضية لاحقاً ناهيك عن تحويل العمل الذي أسر الملايين لعرض مسرحي.

في حديثها لرولينغ على إذاعة «بي بي سي» مؤخراً، سألت مقدمة البرنامج كلوديا وينكلمان عما إذا كان من الممكن أن ترتدي الكاتبة زياً لـ(إحدى شخصيات أعمالها) وتحتفل بالذكرى الفضية للعمل الناجح، أو تناول الخبز المحمص مع الجبن، لترد رولينغ ضاحكة: «الآن ذكرتني بذلك، أعتقد أنني من المحتمل أن أتناول الخبز المحمص مع الجبن»، واسترجعت عدداً من الذكريات السابقة حينما كان يطلب منها المصورون ارتداء قبعة الساحرة تجسيداً لروح العمل.

ومؤخراً، أصدرت الكاتبة رولينغ كتابها (The Christmas Pig ) الموجه للأطفال والمستوحى من حب ابنها لدمية على هيئة حيوان خنزير عندما كان طفلاً. وتأملت الكاتبة بأن «يؤسس الكتاب لمحادثات شيقة بين البالغين والأطفال»، مضيفة أنها تناولت بعض الموضوعات المهمة للغاية خلاله.

طباعة Email