«أرض أوباما الموعودة»... سيرة ذاتية بطعم التحدي

يدور كتاب «أرض موعودة»، السيرة الذاتية للرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما، بكثير من الطرق حول فن الممكن بما يتعلق بتطور السياسة، ولا يحيد عن جملة من الحقائق التي طبعت ولايته الرئاسية، سواء الخطة التي وضعها استجابةً للأزمة المالية للعام 2008 وانتهت بالفائدة على مدراء المصارف، أو الفشل في إغلاق سجن غوانتنامو، واستمرار حرب العراق وأفغانستان، وكل هذه أمور لا بدّ من أخذها بالاعتبار لدى إصدار الحكم على هذا الكتاب، وفق ما كتب يعقوب أبا عمر ضمن مراجعة نشرها موقع «بزنس داي».

كلمتان تمران في رأس كل من يقرأ الكتاب، أو يجب أن تفعلا: «التبرير أو الشرح» هما ما يجب عدم إغفاله للتوصل إلى خلاصات محددة.

ويحكي الكتاب كيف كان الطريق نحو البيت الأبيض لأول رئيس من أصحاب البشرة الملونة محفوفاً بمعوقات لا تعدّ وتحديات جمة.

سؤال كان يتمنى عمر لو تعمق أوباما في تفاصيله. أوباما الذي أطلق عدة مبادرات لتوحيد الولايات المتحدة، وهي الدروس التي يمكن للمجتمعات تعلمها حول تجاوز الانقسامات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات