مي العيدان تعيد نشر المقطع دعماً لها

فنانة مصرية تتحدث عن إصابتها بشلل بسبب إبر تجميل

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

ظهرت الفنانة المصرية منى عبدالمجيد التي كانت تعيش في الكويت، في مقطع فيديو مدته حوالي 20 ثانية، وهي تتحدث عن فترة مرضها ومعاناتها بعد إصابتها بالشلل بسبب عمليات التجميل.

وأعربت الفنانة المصرية عن حزنها لانتشار شائعة وفاتها: "الناس بيحسبوني ميتة، ركبت الطيارة لاقيت الناس بتقول بسم الله الرحمن الرحيم مش انتي منى عبدالمجيد؟، قلت آه أنا، قالوا والله طيب ليه بيقولوا انك ميتة"، وفقا لموقع مصراوي.

وردًا على أن عمليات التجميل هي السبب قالت منى: "كل اللي عملته في خدي إني خدت إبر كولاجين وطلع عندي شلل وجلطة وتجمع دموي بالبطين الأيسر".

وكانت الإعلامية الكويتية مي العيدان أعادت نشر مقطع الفيديو القديم للفنانة المصرية وظهرت خلاله الأخيرة وهي تتحدث عن فترة مرضها ومعاناتها بعد إصابتها بالشلل بسبب عمليات التجميل، دعماً لها في أزمتها الصحية.

ومنى، هي ممثلة مصرية تبلغ من العمر 61 عاما، تعيش في الكويت، وبدأت العمل بالمجال الفني عام 1984، وكانت البداية بمشاركتها في الإخراج كمساعد مخرج في عدد من الأعمال التلفزيونية والمسرحية، وفي عام 1992 بدأت التمثيل.

وفي عام 2007 أصيبت بجلطة دماغية، أدت إلى دخولها في شلل نصفي، وذلك بسبب فشل عملية تجميل قامت بها، وعاشت بالكويت وتزوجت هناك إلى أن رحل زوجها عن الحياة، وفقا لصحيفة الوطن.

وقدمت مني عددا كبير من الأعمال الدرامية الكويتية، من أبرزها سليمان الطيب، وعش الزوجية، ونورة، والحريم، وبقايا ليل، وعديم الروح، والامبراطورة، والحب الكبير، وأم البنات، وللحياة ثمن، والبيت السعيد، ومذكرات عائلة جدا، والأرجوحة، وأحلام طواش.

وعلى مستوى المسرح، فقد قدمت عددا من المسرحيات الهامة منها «باربي» و«الواد ده كويتي»، و«كامل الدسم»، و«لسلى والغابة»، و«صح لسانك»، و«اللي يدري يدري»، و«عالباب ياشباب»، و«مايصح إلا الصحيح»، و«يا أنا يا البنات»، و«جمعان»، و«واحد + واحد» بالإضافة إلى عدد كبير من الأفلام.

 

 

 

طباعة Email